لحن الكلمات
الزائر الكريم، أنت لم تقم بالتسجيل عندنا.. ويشرفنا انضمامك لأسرتنا، لتكون واحدًا منّا. إن كنت تتوفر على رصيدٍ مسبق نرجو أن تقوم بتسجيل الدخول.



 
الرئيسيةالتسجيلدخول

شاطر
 

 وأيضًا من قصادئها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:27 pm


الفدائي والموت






1)

أجلس كي أكتبَ,ماذا أكتب؟

ما جدوى القول؟

يا أهلي,يا بلدي,يا شعبي

ما أحقر أن أجلس كي أكتب

في هذا اليوم

هل أحمي أهلي بالكلمة؟

هل أنقذ بلدي با لكلمة؟

كل الكلمات اليوم

ملحُ لا يروق أو يزهر

في هذا الليل...

(2)

في بهرة الذّهول و الضياع

أضاء قنديل ءالهيٌ حنايا قلبه

وشعّ في العينين وهج جمرتين

وأطبق المفكّرة

وهبّ,مازن ,الفتى الشّجاع

يحمل عبء حبّه

وكلّ همّ أرضه و شعبه

و كلّ أشتات المنى المبعثرة!!

* * *

-: ماضٍ أنا أماّه

ماضٍ مع الرفاق

لموعدي

راضٍ عن المصير

أحمله كصخرةٍ مشدودةٍ بعنقي

فمن هنا منطلقي

وكلّ ما لديّ,كل كلّ النبض

والحب والإيثار والعبادة

أبذله لأجلها,للأرض

مهراً,فما أعزّ منك يا

أماه إلا الأرض

-: يا ولدي!

يا كبدي!-:أماه موكب الفرح

لم يأت بعد

لكنّه لا بدّ أن يجيء

يحدو خطاه المجد

-: يا ولدي!

يا ......

-: لا تحزن إذا سقطت قبل –

موعد الوصول

فدربنا طويلة شقيّة

و دون موعد الوصول ترتمي على المدى

سواحل الليل الجهنمية

نعبرها على مشاعل الدماء

لكن لن يجيء بعدنا الفرح

لابدّ من مجيئه هذا الفرح

فيتساوى لأخذ و العطاء

- :يا و لدي

اذهب!

وحوّطته أمه بسورتي قرآن

اذهب!

وعوّذته باسم الله و الفرقان

كان مازن الفتى الأمير سيد الفرسان

كان مجدها وكبرياءها و كان

عطاءها الكبير للأوطان

* * *

في خيمة الليل

وفي رحابة العراء

قامت تصلّي

ورفعت إلى السماء وجهها

وكانت السماء

تطفح بالنجوم والألغاز

. . . . . . . . .

يا يوم أسلمته للحياة

عجينةًَ صغيرةً مطيّبة

بكل ما في أرضنا من طيب

يا يوم ألقمته ثديها الخصيب

و عانقت نشوتها

واكتشفت معنى وجودها

في درّة حليب

. . . . . . . .







(يا ولدي

يا كبدي

من أجل هذا اليوم

من أجله ولدتك

من أجله أرضعتك

من أجله منحتك

دمي و كلّ النبض

وكلّ ما يمكن أن تمنحه أمومة

يا ولدي,يا غرسةً كريمة

اقتلعت من أرضها الكريمة

اذهب,فما أعزّمنك يا

بنيّ الاّ الأرض

* * *

(3)

((طوباس)) وراء الربوات

آذانٌ تتوتّر في الكلمات

وعيون هاجر منها النوم

الريح وراء حدود الصّمت

تلهث خلف النّفس الضائع

تركض في دائرة الموت!

. . . . . . . .

يا ألف هلا با لموت!

واحترق النجم الهاوي و مرق

عبر الربوات

برقاً مشتعل الصوت

زارعاً الإشعاع الحيّ على-

الربوات

في أرضٍ لن يقهرها الموت!

أبداًُ لن يقهرها الموت.

______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:29 pm


الصخرة





أنظر هنا ،

الصخرة السوداء شدّت فوق صدري

بسلاسل القدر العتيّ

بسلاسل الزمن الغبيّ

انظر إليها كيف تطحن تحتها

ثمري وزهري

نحتت مع الأيام ذاتي

سحقت مع الدنيا حياتي

دعني فلن نقوى عليها

لن تفكّ قيود أسري

سأظل وحدي

في انطواء

ما دام سجّاني القضاء

دعني

سأبقى هكذا

لا نور

لا غد

لا رجاء

الصخرة السوداء ما من مهرب

ما من مفرّ

عبثاً أزحزح ثقلها عنّي

بنسياني لنفسي

كم خضت في

قلب الحياة

وضربت في

كل اتجاه

ألهو

أغني

في ينابيع الشباب

أعط كأسي

وأعبّ في نهمٍ شديد

حتى أغيب عن الوجود

دنيا المباهج كم خدعت

بحضنها ألمي وبؤسي

فهربت من

دنيا شعوري

ورقصت في

نزق الطيور

وأنا أقهقه في جنون ، ثم من

أعماق يأسي

يرتجّ في روحي نداء

ويظلّ يرعد في الخفاء :

لن تهربي

إني هنا

لن تهربي

ما من مفر

يهبّ

طيف الصخرة السوداء

ممسوخ الصور

عبثاً أزحزحها

سدى أبغي الهروب

فلا مفر

كم جست في أرض الشقاء

أشتفّ إكسير العزاء

من شقوة السجناء أمثالي

ومن أسرى القدر

فولجت ما

بين الجموع

حيث المآسي

والدموع

حيث السياط تؤزّ . تهوي

فوق قطعان البشر

فوق الظهور العارية

فوق الرقاب العانية

حيث العبيد

مسخّرون

تدافعوا زمراً

زمر

من كلّ منسق غرق

بالدمع

بالدم

بالعرق

وبقيت التمس العزاء

من الشقاء

ولا مفرّ

فالصخرة السوداء

لعنه

ولدت معي

لتظلّ محنه

بكماء

تلحقني

يتابع ظلّها خطوات عمري

انظرهنا كيف استقرت

في عتوٍ

فوق صدري

دعني

فلن نقوى عليها

لن تفكّ قيود أسري

ستظلّ روحي

في انقفال

سأظل وحدي

في نضال

وحدي

مع الألم الكبير

مع الزمان

مع القدر

وحدي

وهذي الصخرة السوداء

تطحن

لا مفر

______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:30 pm


القيود الغالية




اضيق ، اضيق بأغلال حبي

فأمضي و تمضي معي ثورتي

أحاول تحطيم تلك القيود

و يمضي خيالي

فيخلق لي عنك قصة غدر

لكيما أبرز عنك انفصالي

و أقضيك عني بعيداً بعيد

لعلي أعانق حريتي

و أقطع ما بيننا

غير أني

أحس إذا ما انفصلنا

كأني

لُفظت وراء حدود الوجود

و يثقل قلبي

و تنقص روحي

و تصبح مبثورة رازجه

و أكره أهلي

و أكره نفسي

و تعرى الحياة و تمسي

قفاراً بغير جمال

بغير ظلال

و يصبح عيشي بغير مذاق

فلا طعم ، لا لون ، ولا رائحه

ويسألني عنك قلبي

ويصرخ في ألم في احتراق :

لماذا جننت فأقضيته؟

لماذا ؟

لماذا ؟

تراه يعود

وحين تعود

يعود الوجود

يمد ذراعين مفتوحتين

إليّ ، ويصبح قلبي خفيفاً

يغني كطير سعيدٍ

بنى عشه في ربى الجنة

وروحي التي بترت يا حبيبي

ترد بقيتها الضائعه

إليها ،

وتخضب حولي الحياه

وتبدو ملونة رائعه

وأمضي وتمضي معي فرحتي

أعانق فيك عبوديتي

وأحضن أحضن تلك القيود

حبيبي بما بيننا من عهود

بضحكة عينيك

إذا أنا ضقت بأغلال حبي

وثرت عليها وثرت عليك

فلا تعطني أنت حريتي

فقلبي قلب امرأة

من الشوق ... يعشق حتى الفناء

ويؤمن في حبه بالقيود

______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:33 pm


أسطورة الوفاء





تسأل : أين الوفاء ؟

أما من وفاء ؟ !

و أضحك في وجهك المتجهم

اسأل مثلك :

أين الوفاء ؟

و ماذا عن الأوفياء

و أين هواك القديم ،

و أين النساء . . .

مئات النساء اللــّواتي حببْت

وكلّ امرأه

تظنك ملك يديها

وتحسب حبـّك وقفا عليها

تظنّ غرامك أبقى من الشمس

أرسخ من راسيات الجبال

وتأبى تصدّق ان الوفاء

يظلّ خرافه

يظلّ خيالاً ووهْما

وإسماً لغير مسمّى

وشيئاً محال

نريد من الآخرين الوفاء

نصفــّدهم نحن ، تربطهم بالرجاءْ

بحبل سراب كذوب

ببرق خلوب

و نمضي لنشرب كأساً جديد

و نمضي لنطعم لوناً جديد

لنحيا غراماً جديداً

لنعيد وجهاً جديد

و نرجع نسأل :

أين الوفاء ؟ ؟

* *

نريد من الآخرين البقاء

على عاطفة

ذوت و تلاشت

بأعماقنا و استحالت

إلى صورة زائفة

أنانية يا رفيقي تعشش فينا

تسير رغباتنا في الخفاء

و تحجبها بنقاب كثيف

نسمّيه نحن

وفاء !!

* *

بلى يا رفيقي

بلى ، قد يطل

هنالك ظلّ

لبعض رفات

رفات غرام تلاشى ومات

يطلّ و نجهل كيف يطلّ

فنوقد شمعه

لديه و نحضن ذكراه فتره

و نرجع من بعد نؤويه قبره

و ندفنه من جديد

و ما في المحاجر دمعه

و لا في الجوانح لوعه

و نمضي نلي النداء القوي

و كلّ اتجاه

و ننسى القديم

و نحيا الجديد

و نرجع نسأل :

أين الوفاء ؟ !

أما من وفاء ؟؟!


______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:36 pm


أنا راحل




انا راحل

ارسلتها ومضيت في ركب الزمان

انا راحل

أرسلتها ، وبهتّ حيرى في مكاني

في ذهلتي ،

ووقفت أسمعها تدوّي في كياني

تخفيك ، تخلي منك أيامي

وأحلام افتتاني

أنا راحلٌ

وهوت على قلبي كساطور مسمّم

لم أبك ، كان الدمع يجمد خلف جفني

كان ملجم

وسرحت أرنو في الفراغ

سرحت في اللاشيء أحلم

حلماً بلا لون فلم أفهمه

حلماً كان مبهم

أنا راحلٌ

ومضى يردّدها فراغ الكون حولي

أصغيت ،

شيء من وجودي انهدّ

في يأسٍ وثقل

كان الصدى كالموت يسقط منه حولي

ألف ظلّ

ويدور بي

فأغوص من ظلماته

في ألف ليل

أنا راحلٌ

ووقفت يعميني غبارك في الطريق

لم أعد خلفك كنت كالمشدود في

مهوى سحيق

لم تختلج شفتاي باسمك لم أمد يدي غريق

وظللت أرنو والصقيع يدبّ يزحف في عروقي

ومضيت لا تلوي ، تباعدك الشواسع

عن وجودي

ومضت تفرّقنا تخومٌ طافياتٌ من جليد

وبقيت في فلك ، وأنت هناك

في فلكٍ بعيد

نجمان في فلكيهما

يتخبّطان على الوجود

نجمان موهبان كم نشدا فراديس اللقاء

عبثاً

وعاد كلاهما يطفو ، يدور بلا رجاء

متغرّباً حيران ، يسفح ضوءه

عبر الخواء

والدهر والأبعاد بينهما

وجلّاد القضاء


______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:38 pm


القصيدة الأولى




(( ... و سألها : اتحبينني ؟

و رنت اليه و لم تجب ))

لا ،لا تسلني ، لن أبوح به

سيظلّ حبك سرّ أغواري

أعطيه من ذاتي ، و امنحه

ما عشت عاطفتي و إيثاري

أسقيه من عطري ، أوّسده

صدري ، أناغيه بأشعاريٍٍٍٍٍٍٍٍ

لهواك كل مواسمي امتلأت

و سخت بفيض جنىً و أزهار

لهواك آفاقي مرصعّة

يزهو السّنا في صدرها العاري

لهواك هذا الليل أسهره

نشوى ، أبيح الليل أسراري

أمضي مع الذكرى فتحملني

بجناحها للّدرب ، للدار

و اضمّ أجفاني على حلم

متوهج الأنفاس ، معطار

ها أنت ، في عينيك عاصفة

تجتاحني ، و هبوب إعصار

ها أنت بحرٌ راح يأخذني

في موجتيه أخذ جبار

ها أنت ، ها أنا ،

قصة بدأت

مكتوبة في سفر أقداري

. . . . . .

لا ، لا تسلني ، لن أبوح به

سيظلّ حبك سرّ أسراري

______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:39 pm


حرية الشعب






نشيد :

حريتي !

حريتي !

حريتي !

صوتٌ أردده بملء فم الغضب

تحت الرصاص وفي اللهب

وأظل رغم القيد أعدو خلفها

وأظل رغم الليل أقفو خطوها

وأظل محمولاً على مدّ الغضب

وأنا أناضل داعياً حريتي !

حريتي !

حريتي !

ويردد النهر المقدس والجسور

حريتي !

والضفتان ترددان : حريتي !

ومعابر الريح الغضوب

والرعد والإعصار والأمطار في وطني

ترددها معي :

حريتي ! حريتي ! حريتي !

* * *

سأظل أحفر اسمها وأنا أناضل

في الأرض في الجدران في الأبواب في شرف المنازل

في هيكل العذراء في المحراب في طرق المزارع

في كل مرتفعٍ ومنحدر ومنعطف وشارع

في سجن في زنزانة التعذيب في عود المشانق

رغم السلاسل رغم نسف الدور رغم لظى الحرائق

سأظل أحفر اسمها حتى أراه

يمتد في وطني ويكبر

ويظل يكبر

ويظل يكبر

حتى يغطي كل شبر في ثراه

حتى أرى الحرية الحمراء تفتح كل باب

والليل يهرب والضياء يدك أعمدة الضباب

حريتي !

حريتي

ويردد النر المقدس والجسور :

حريتي !

والضفتان ترددان : حريتي !

ومعابر الريح الغضوب

والرعد والإعصار والأمطار في وطني

ترددها معي :

حريتي حريتي حريتي


______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 34
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

وأيضًا من قصادئها Empty
مُساهمةموضوع: رد: وأيضًا من قصادئها   وأيضًا من قصادئها I_icon_minitimeالجمعة يناير 08, 2010 6:42 pm


ذكريات





انا وحنيني البعيد اليك

ورائحة الليل والذكريات

وأنشودة عبر موج الأثير

تبارك سحر الهوى والحياة

وغيبوبة ، وانتقال بعيد

وراء القفار

وعبر الصحاري

وكان اللقاء الغريب السعيد

طوانا هناك على الشطّ ليل

نديّ الغلائل ، شفّ مضيء

وأنت بجنبي طفلي الحبيب

تنفض قصة عمر مليء

تحدثني عن الحياة الكفاح

وخوض الردى

وكان الصدى

مثيراً ، وكانت هناك جراح . .

تلمّست تلك الجراح الغوالي

وشيء بصدري كحسّ الامومة

تلمستها وحنوت عليها

بروحي الرؤوم ونفسي الرحيمة

وفي غمرة الحب مرّت يدي

بدفق الحنان

ودفء الأمان

على رعشات الجبين الندي

ووسّدت رأسك قلباً سخيّ

العطاء ، ولفّ النقاء كلينا

وغنّت بأعيننا العاطفات

وابتسم الحب في شفتينا

ومرّ نسيم طري علينا

ترشّ يداه

عبير الحياة

شربنا الشذى منه حتى ارتويتا

وكان هوانا جميلا كهذا

الوجود ، عنيفاً كعنف الحياة

وكنا معاً نغماً واحدا

وكنا معاً نغماً واحداً

عميق الرنين فسيحاً مداه

نموت ولا يتلاشى صداه

ويبقى يدور

يلف الدهور

يبارك سحر الهوى والحياة

______________________________________________________

______________________________________________________
وأيضًا من قصادئها Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
وأيضًا من قصادئها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لحن الكلمات :: الزاوية الأدبية :: أدباء وشعراء :: الشعراء المحدثين (شعراء العصر الحديث) :: فدوى طوقان-
انتقل الى: