لحن الكلمات
الزائر الكريم، أنت لم تقم بالتسجيل عندنا.. ويشرفنا انضمامك لأسرتنا، لتكون واحدًا منّا. إن كنت تتوفر على رصيدٍ مسبق نرجو أن تقوم بتسجيل الدخول.



 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 أيُّنا أصدقْ؟!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي


عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 31
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

مُساهمةموضوع: أيُّنا أصدقْ؟!   الإثنين فبراير 01, 2010 4:24 am


لا زال الوقت مبكرًا لنشرها
ولكنني آثرت وضعها هناك لتروها وتبدوا آراءكم
تحياتي لكم جميعًا





وتغفو فرحتي حينًا، فآتي محضُ أسمَعها
وأبكي فوقَ أحجارٍ، وأرجو صحوتي معَها
فذاكَ العقلُ لا ينسى، بأنَّ الظلمَ يسلبُهُ
حقوقًا لستُ أرجعُها...
وتلك الروحُ لا أدري بتاتًا كيفَ أُقنعها...
فنارُ الكرهِ قد أجَّتْ، وزادَ لهيبُ أوصالي
وسارَ قطارُ أحلامي بعيدًا غادرَ الميناءَ متَّجِهًا
لهاويةٍ... وسارَ لحتفِهِ المرفأ!!
وظلَّ العصفُ لا يجلو، غُبارًا دمَّرَ المينا
وباتَ الوهمُ أنْ أبْرأْ!
ظِلالٌ فوقَ أطلالٍ، وذُلٌّ لستُ أنساهُ
طيورٌ غادرتْ عُشًّا، فنالَ الموتَ مضجعُها!
وتدنو النارُ من قلبي
وتصلى الروحُ أحزاني، ويمضي الفكرُ عن ذهني
وأبقى مثلَ بركانٍ
أليسَ العيشُ قد يحلو، أليسَ العمرُ قد يجلو
عن الأكتافِ كُثباني؟!
أليسَ الراحُ قد يهوي إلى يومٍ إلى ساعٍ
فتبدو من ردى قهري
كصوتٍ من صدى دمعٍ
حياةٌ بعضُها فرحٌ
تضمِّدُ جرحَ أزماني!
أليسَ الحُزنُ مرحلةً؟ أليسَ السعدُ يلقاني؟!
وقالو كيفَ توليها على عرشٍ وسُلطانِ؟
وقالوا كيفَ تدعوها إلى عشْقٍ إلى شوقٍ؟!
وما يدرونَ أنَّكِ أنتِ نبْضُ القلبِ، أوردتي
وشرياني!
وتبقى النارُ تُذكيها ملامحُ شغفِ أمطارٍ
إلى سيفٍ يعذِّبُني، ويطفي دفءَ أحضاني!
أرَدْتُ الحبَّ مُتَّكِئًا على سقفٍ وجدرانٍ
وليتَ السقفَ قد يهوي على عيشي
فيُدمي يأسَ إنساني
ويقطعُ عنهُ آمالاً، فأنساهُ...... وينساني!
وقالوا:" العامُ أروقةٌ
بهِ خيرٌ بهِ شرٌّ، وفصلٌ ليسَ كالثاني"..
وليتَ لمثليَ الدُّنيا تجودُ ببسمةٍ حتَّى!
فأيَّامي غدتْ موتا!
وآلامي غدتْ صمتًا، وإني أكرهُ الصمتا!
فضوء الشمسِ لا يحوي سمومًا تقتُل الذُلَّ الذي نحيا
وسيفُ الوقتِ يقطعنا، فكيف نسايرُ الوقتا!
سيوفُ الذُّلِّ أوهامٌ
فعلَّ الصحوَ يقطعها!
وليْسَ الدمعُ يُشفينا، فليسَ بُكًى يعافينا
سُباتُ العقلِ مطلوبٌ، ونومُ ضميرنا فينا!
إذا يصحو، أنا أصحو، وإن أصحو
أيادي الموتِ تُفنينا...
أجيءُ الصبحَ إن أشرقْ.. أجوبُ الكونَ لا أعرقْ
أجوبُ أجوبُ لا أدري، فكوني باتَ كالأحمقْ..
أنا حقًّا ... أحقًّا أنَّني إنسٌ
فحيوانٌ رأى أشفقْ!!
أنا إنسٌ فلا تُذهلْ...
أنا إنسٌ وأحلامي كأوراقٍ، فمنْ نارٍ إلى محرَقْ!
أنا إنسٌ يعيشُ ليرتوي ألمًا، بشُربِ الماءِ قد أخفقْ....
ويبقى أنَّ لي كونٌ، إذا أصحو أنا ميتٌ
إذا أغفو أنا أحمقْ...
قرأتَ الآنَ لم تفهمْ، ففكري كلُّهُ وَهْيٌ
وسُفهٌ ليتهُ يُنطقْ....
فلا تقلق، جميلٌ كلُّ ما قلتَ
حقًّا أنني أحمقْ!!
وحمقي ليسَ يُرهقني، فحمقي بعضُ ثوراتٍ
وحمقي بعضُ لحظاتٍ، سنونَ إذا قضى ربِّي!
أخي باللهِ هل تدري؟!
أنا أنتَ الذي ينطقْ!
فقلْ لي أيُّنا أصدقْ!
وقلْ لي كيفَ أوطاني سلت عنها عيونُ الناسِ
والقلبُ الذي يخفقْ!
أخي! قدسٌ لستَ تسمعُها، سيوفُ الصمتِ توجِعُها!
عدوٌّ هدَّها غزوًا، وأنتَ تراقبُ العادي، ولستَ اليومَ تردعُهُ..
عُيوني لستَ تخدعُها!
عدوِّي دمّرَ الماضي، بزيفِ القولِ أرداهُ!! وقومي ينظرُ المشهَدْ!
وقدسي بعثرتْ روحي، وليسَ العيشُ يجمعُها!
أخي باللهِ هل تدري
فهذا الكونُ مرحلةٌ ، بهِ نحيا للقيا ربِّنا يومًا
بهِ الأموالُ لن تنفعْ!
ويأتي يومَ تنسى الإما رُضَّعْ!
أخي باللهِ لا تغفلْ، لجمعِ المالِ لا تركعْ!
حِمامُ الذلِّ يغمرنا، ألمْ نشبعْ؟!
ألنْ نشبعْ؟!
تدثَّر يا أخي وانعمْ بنومٍ هادئٍ
ممتعْ!
لنا ربٌّ لهُ ندعو، وهُو نرجو!
رسولٌ في غدٍ يشفعْ!
وحزنٌ في دنًا يمضي، نعيشُ الذلَّ نكرههُ
ويأسٌ يدفنُ اليأسَ
أموتُ اليومَ في يأسي
وأصحو في غدٍ أنسى!
وأنت تقارعُ اللومَ الذي يدنو، عذابًا ليتهُ يُنْسى!
وتسألُ ربَّ أكواني، خطاياكَ التي ذهبتْ بكلِّ صلاتكَ الأولى
متى جاءت متى حلَّتْ؟!
يقولُ: الصمتُ منبعُها!
يقولُ: النومُ منبعها!
يقول: القدسُ منبعُها!
نعمْ بغدادُ منبعُها، وأرضٌ لستَ تنفعُها
أيادي الظلمِ تُخضعُها
شرورٌ لستَ تدفعُها!
فقلْ لي أيُّنا أصدقْ! أنا أنتَ الذي ينطقْ
فقلْ لي أيُّنا أصدقْ؟!







______________________________________________________

______________________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سحر العيون
عضو رائع
عضو  رائع


عدد المساهمات : 3099
تاريخ التسجيل : 15/11/2009
العمر : 24
الموقع : بلاد ألامل والمرح..!!

مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الإثنين فبراير 01, 2010 1:17 pm

انه في القب..
عزيزي لست روميو ابدع قلبك وقلمك ورسما كلمات رائعة
ابدعت عزيزي
تقبل مروري وتمنياتي لك بحياة هنيئة وجميلة ويغمرها الصدق والحب...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الانثى الحائره
المشرفة العــامة
المشرفة العــامة


عدد المساهمات : 4353
تاريخ التسجيل : 09/09/2009
العمر : 31
الموقع : ***قلـــبه***

مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الثلاثاء فبراير 02, 2010 1:05 pm

...

غرقاً ..غرقاً في النص أكثر وأكثر..


حتى تمتلأ الرئه به وتتنفسه عميقاً كما الألم..!


رائع..!

______________________________________________________

______________________________________________________
دونك

أنا لستُ ملكي

وسفني ليست ببحري


دونك

أكون تلك المدينه التي قطعوا

عنها الكهرباء ..لا ماء ولا هواء

ونصف وجهي مدينه..والنصف الأخر بكاء

.
.
.
معك

بعضي..وكلي..ونفسي

فهل لي أن أخذ روحي منك!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سونا
شاعر مميز
شاعر مميز


عدد المساهمات : 3347
تاريخ التسجيل : 07/12/2009
العمر : 26
الموقع : حيث اكون

مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الثلاثاء فبراير 02, 2010 3:10 pm

اخي نضال ..
قرأت الكلمات مرات ومرات ..
واعتزلت الرد ..
وفي كل مرة كنت اقول في نفسي ..
ساقرؤها مرة اخرى بعد ..
لعلني لم اكتشف شيئا من خباياها ..
واعود لاتوه مجددا بين ثناياها ..
وتزداد الدهشه ..
تهرب الكلمات ..
والى الان لا اعرف بماذا اعقب ..
فعفوا منك اخي ..
ساهرب مجدا .. لابحر من جديد ..
علني امل بحرها ..
واصل لشطها ..
واكتب فيها ما يليق ..
فهنا يجب ان لا اكون مجرد عابر طريق ....
على هذه الصفحات التي تملا المنتدى بريق ..
تحياتي ..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الأربعاء فبراير 03, 2010 5:12 pm


لست روميو :

أي رائعة هي ذائقتك

أنامل انسابَ من بينهاالشهد

حرف نقي كنقاء الورد

وزخات مطرٍ بللت السطور بالإبداع

نسمات عليلة محملة بنفح الياسمين

بورك القلم والقلب

تحياتي لك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي


عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 31
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الأحد فبراير 07, 2010 10:45 am

في الحقيقة
لا يسعني إلا الشكر
فقد رأيت هنا من الكلمات الرائعة والمشجعة الكثير الكثير
بعدنا أمطروني انتقادًا
فقالوا أن (توليهم) لأنها مخففة أصبحت فعلا متعديا
ولا حاجة لحرف الجر
وقالوا هل يصح التسكين في شغف
وقالوا وقالوا
إلى أن قررت إعادة صياغة هذا النص كي يكفوا تلك الأقوال
أشكرك جميعًا على جميل ردودكم
تحياتي

______________________________________________________

______________________________________________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
همسة ملاك
مشرفة مميزة
مشرفة  مميزة


عدد المساهمات : 5852
تاريخ التسجيل : 07/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: أيُّنا أصدقْ؟!   الإثنين فبراير 08, 2010 10:20 pm

اقف هنا على ابواب قصيدتك الاكثر من رائعه

تصور واقع الحياه بواقعيو الزمن والمكان والاحساس

اثرت اماما من الكلمات يعجز القلم العقل عن نقدها لجمالها

وروعة الفكره التى اردت ان تبرزها هنا فزادتها رونقاَ

اقول لك م هنا ابدعت حقا بهذه القصيده *******

______________________________________________________

______________________________________________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أيُّنا أصدقْ؟!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لحن الكلمات :: الزاوية الأدبية :: الشِّعر-
انتقل الى: