لحن الكلمات
الزائر الكريم، أنت لم تقم بالتسجيل عندنا.. ويشرفنا انضمامك لأسرتنا، لتكون واحدًا منّا. إن كنت تتوفر على رصيدٍ مسبق نرجو أن تقوم بتسجيل الدخول.



 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تالا
مشرفة مميزة
مشرفة  مميزة


عدد المساهمات : 2685
تاريخ التسجيل : 05/08/2009

مُساهمةموضوع: امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)    الأحد أكتوبر 03, 2010 9:00 pm

امرأة تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه


هذه القصة وردت في قناة (اقرأ) مع الشيخ عبدالله شحاتة في برنامج

(مكالمات هاتفية علي الهواء)

فقد اتصلت علي الشيخ امرأة لتسال الشيخ عبدالله

وقالت: السلام عليكم ياشيخ

الشيخ: وعليكم السلام

تسال المرأة:ياشيخ أنا عملت ذنباكبيرا في حق ربي ,

فهل يمكن أن يغفر الله لي؟

الشيخ:إن الله غفور رحيم

المرأة: لكني عملت ذنبا كبيرا,وانالدي إحساس أن الله لن يغفر لي.

الشيخ:إن الله غفور رحيم (إن الله لا يغفر أن يشرك به ويغفر مادون ذالك لمن يشاء)

المرأة: أنا حججت سبع
مرات
ولم أري الكعبةحتى الان!00000

الشيخ: يالله! يارب

المراة: أنا أدخل الحرم وأرى الطائفين ,ولكن لااري الكعبة,

لدرجة أن أحدهم جعلني ألمس الكعبة بيدي,ورغم أن الكعبة كبيرةألا أني لم ارى الكعبة

الشيخ: مؤكد أنك عملت ذنبا عظيما,فقولي لي ماذا عملت بالضبط؟.

المراة: تتردد وتقول :ارتكبت فاحشة , زنيت مع شخص ,لا أدري ماهو الذنب بالضبط..

الشيخ: مستحيل ,بل يوجد ماهو أكبر من هذا الذنب, فماذا عملت؟.

المراة: ساقول الحقيقه: انا ممرضة ,وكانت لي علاقه مع الدجالين الذين يصنعون السحر

والاعمال باستخدام الجن وصنع الضرر للناس,وكنت اقوم بالدخول على جثث الموتى,

وكنت اضع هذه الاعمال حسب تعليمات الدجالين في فم الموتى,

ثم اغلق فم الميت واقوم بخياطة فمه , ومن ثم يدفن الميت في قبره,

وقد عملت هذه الا عمال مرارا وتكرارا.

الشيخ وقد اشتد غضبه: أنت لا يمكن أن تكوني إنسانة,أنت أشركتي بالله , أعوذ بالله,

ألم تسمعي قول الله تعالى(إن الشرك لظلم عظيم)


وفي نفس البرنامج بعد اسبوعين يتصل ابن الممرضه على الشيخ ويدور هذا الحوار

الابن: السلام عليكم , أنا ابن المرأة التي اتصلت عليك أيها الشيخ قبل اسبوعين.

الشيخ: نعم يابني .

الابن: ياشيخ توفيت أمي , وقد ماتت ميتة طبيعيه ولكن الشئ الذي حصل ولم اكن اتصوره

هو ماحصل ساعة الدفن , فقد حملت امي مع بعض الناس لندفنها,

وعندما انزلناها الى القبر بعد حفّره حصل امر عظيم,

وهو:اننا لم نستطع ان ندفن الجثه حيث اننا كلما نزلنا كان القبر يضيق علينا,

فلا نستطيع الوقوف فيه ومن ثم نخرج ونعود, ولكنه يزداد ضيقا حتى ذعر كل من كان معي

وتركوني .

حتى لقد قال احدهم :اعوذبالله ,لابد ان امك عملت شيئا عظيما؟

فتركو امي على الارض ,لايستطيع احد على دفنها..

فظللت ابكي حتى رايت رجلا شديد البياض ,

وكانت ملابسه بيضاء تسر الناظرين ,فظننت انه ملك ,

خصوصا بعد كلامه حيث قال لي :اترك امك مكانها واذهب ولا تلتفت وراءك,

فلم انطق بكلمه واحده فذهبت, ولكني لم استطع ان اترك امي دون ان ارى ماذا سوف يحدث

لها.

فالتفت فإذا شرارة هائله من السماء تخطف امي وتحرقها ,

وكان ضوء الشرارة شديدا جدا فاحترق وجهي بمجرد النظر لذلك المنظر ,

ومازال وجهي محترقا حتى الان , فانا لااعلم إذا كان الله غاضبا مني ام لا..؟

الشيخ والدموع تذرف من عينيه, والعبرة والألم تعتصر قلبه:

يا بني ان الله يريد ان يطهرك من عمل والدتك والعياذ بالله,

لانها كانت تصرف عليك من المال الحرام.
هذاوالله اعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ريم
عضو ماسي
عضو ماسي


عدد المساهمات : 1714
تاريخ التسجيل : 02/09/2010
العمر : 23
الموقع : جزيره الاحزان

مُساهمةموضوع: رد: امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)    الأحد أكتوبر 03, 2010 9:28 pm

يالله سبحانك يارب


لا الة الا الله



ربنا اتنا فى الدنيا حسنة وفى الاخرة حسنة وقنا عذاب النار
تسلم ايدك يااااااااااااااا تالا دمت متميز ومتألق كالعادة


تقبلي مروري


تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمس الأصيل
شاعر مميز
شاعر مميز


عدد المساهمات : 1219
تاريخ التسجيل : 20/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)    الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 9:55 am


مشكورة تالا على نقل هذه القصة

والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الغريب
عضو مبدع
عضو  مبدع


عدد المساهمات : 1527
تاريخ التسجيل : 01/10/2009
الموقع : ارض الله

مُساهمةموضوع: رد: امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)    الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 1:57 pm

في البداية مشكورة تالا على هذا النقل المميز

وللحقيقة قصة مؤثرة ومؤلمة كثيرا وفيها الكثير من العبر

بس انا اجزم ان هذه القصة بعيدة كل البعد عن الحقيقة وفيها من الخزعبلات
والكذب والافتراء الكثير الكثير سواء على الله عز وجل وعلى محكم تنزيله

او على الشيخ رحمه الله ، بل انها تتنافى مع تعاليم ديننا الاسلامي

الحنيف ، وهذا ليس مجرد راي لي بل سأثبته لكم بالقران الكريم والسنة

المطهرة ، والله ولي ذلك والقادر عليه

في البداية معروف لدينا ان الاسلام جاء لاخراج الناس من الظلمات الى النور

من الجهل الى العلم من عبادة الاصنام الى عبادة الله الواحد الاحد ، وبمجرد

ان الانسان يعلن توبته لله ويدخل في دين الله ويبدا في تطبيق شعائر الله

اصبح مسلما وعليه ما على المسلمين وله ما لهم ، حتى لو كان قبل ذلك

كافر ومشرك ويعبد الشجر والحجر ، لان الاعمال بخواتيمها

لذلك دائما ندعوا الله قائلين اللهم اختم بالصالحات اعمالنا ، اللهم اجعل خير

اعمالنا خواتيمها الى اخر هذه الادعية

ونفهم من ذلك ان الاسلام يجب ما قبله كما بين لنا رسول الله صلى الله

عليه وسلم في الحديث الشريف في صحيح مسلم (( الاسلام يجب ما قبله ))

وكذلك قوله صلى الله عليه و سلم : [ من أحسن في الإسلام لم يؤاخذ بما

عمل في الجاهلية ] متفق عليه

و لهذا أسلم خلق كثير و قد قتلوا رجالا يعرفون فلم يطلب أحد منهم نقود و لا

دية و لا كفارة

أسلم وحشي قاتل حمزة و عقبة بن الحارث قاتل خبيب بن عدي و من لا

يحصى ممن ثبت في الصحيح أنه أسلم و قد علم أنه قتل رجلا بعينه من

المسلمين فلم يوجب النبي صلى الله عليه و سلم على أحد منهم قصاصا

بل قال صلى الله عليه و سلم : [ يضحك الله تعالى إلى رجلين يقتل أحدهما

صاحبه كلاهما يدخل الجنة يقتل هذا في سبيل الله فيدخل الجنة ثم يتوب

الله على القاتل فيسلم و يقتل في سبيل الله و يدخل الجنة ] متفق عليه

اعتقد ان الصورة واضحة بمجرد ان تتوب لله وتندم على فعلتك وتعاهد الله ان

لا تعود لمثلها تصبح في دائرة المسلمين الذين قال الله عز وجل فيهم

وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُواْ فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُواْ أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُواْ اللّهَ فَاسْتَغْفَرُواْ لِذُنُوبِهِمْ

وَمَن يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلاَّ اللّهُ وَلَمْ يُصِرُّواْ عَلَى مَا فَعَلُواْ وَهُمْ يَعْلَمُونَ [آل عمران :

135

اما عن الاية التي اعتمدها صاحب القصة وهي (((( إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ

مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللَّهِ فَقَدِ افْتَرَى إِثْمًا عَظِيمًا))[النساء:48]؟

اليكم تفسيرها

هذه الآية آية عظيمة، وهي آية محكمة أنزلت في أهل الشرك

إذا ماتوا على الشرك، إذا مات المشرك لا يغفر له، أما إذا أسلم

وتاب إلى الله يغفر له ، لهذا قال سبحانه: إِنَّ اللّهَ لاَ يَغْفِرُ أَن

يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَن يَشَاء (48) سورة النساء.

يعني لا يغفر له ذنوبه يدخله بها النار كما قال في الآية الأخرى:

إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ وَمَا

لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنصَارٍ (72) سورة المائدة.

فالمشرك إذا مات على الشرك لا يغفر له، بل له النار أبد الآباد

والجنة عليه حرام. قال تعالى: وَلَوْ أَشْرَكُواْ لَحَبِطَ عَنْهُم مَّا كَانُواْ

يَعْمَلُونَ (88) سورة الأنعام،

فالمقصود أن الشرك هو أعظم الذنوب، وأقبح القبائح فمن مات

عليه ولم يتب لا يغفر له والجنة عليه حرام بنص هذه الآية،

وهو قوله سبحانه: إن الله لا يغفر أن يشرك به ثم قال سبحانه:

ويغفر ما دون ذلك لمن يشاء. يعني ما دون الشرك من الذنوب

كالزنا، والعقوق، والخمر، ونحو ذلك تحت مشيئة الله، إن شاء الله

غفر لصاحبه يوم القيامة بأعمالٍ صالحة أخرى، وبحسناته الأخرى

فضلاً من الله وجوداً وكرما وإن شاء عاقبه على قدر معاصيه التي

مات عليها من عقوق ٍ للوالدين أو أحدهما أو شرب المسكر من

الزنا من الغيبة وغير ذلك

ومن الواضح ان المرأة قد تابت والدليل انها ذهبت للحج سبع

مرات ، اذا اصبحت مسلمة مؤمنة أي انها تركت ملة الشرك

والكفر وعادة تائبة لله مسلمة له طالبه عفوه ومغفرته ، فهل

يعقل ان لا يغفر لها الله ؟؟؟ وهو القائل في محكم التنزيل


{ قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا }
أي لمن تاب إليه وأناب.

وقال ايضا (( والذين لا يدعون مع الله آلهاًَ آخر ولا يقتلون النفس التي حرم الله إلا بالحق ولا يزنون ومن يفعل ذلك يلق آثما * يضاعف له العذاب يوم القيامة ويخلد فيها مهانا * إلا من تاب وآمن وعمل عملا صالحا فاولئك يبدل الله سيئاتهم حسنات وكان الله غفورا رحيما )

وبهذه الاية تتجلى عظمة ورحمة الله لا يكتفي الله عز وجل بانه يفغر لك

ذنوبك بل انه يبدل سيئاتك بحسنات ، هل هناك اعظم من ذلك


{وقال ربنا عز وجل (( قل للذين كفروا إن ينتهوا يغفر لهم ما قد سلف }

[ الأنفال : 38 ]

وهذا الخطاب موجه من الله عز وجل للكفار ، أي ايها الكفار اذا تركتم الكفر

وعدتم الى الله فان الله يغفر لكم ذنوبكم وخطاياكم السابقة


اما عن عدم رؤيتها للكعبة فهنا استخفاف واستغفال اخر بالعقول

وما المغزى من عدم رؤيتها للكعبة هل حدث مثل هذا الامر زمن الرسول

صلى الله عليه وسلم واخبرنا ان من جاء يحج ولم يرى الكعبة فلن تقبل له

توبة ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هل الاعمى الذي يذهب للحج يرى الكعبة ؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟

فهل عدم رؤيته للكعبة ينقص من اجره شيء ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

اما ولدها وما حدث له ، فمنذ متى والله ياخذ الولد بجريرة والده او والدته

وهو القائل في كتابه العزيز (وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُم مَّرْجِعُكُمْ

فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ إِنَّهُ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ{7}سورة الزمر

وقال تعالى (كُلُّ امْرِئٍ بِمَا كَسَبَ رهين ) 21 سورة الطور

اخوتي اخواتي الدلائل كثيرة على ان هذه القصة عبارة عن اشاعة مفبركة
تم صياغتها لاسباب منها ما هو معلوم لنا ومنها ما لا نعلمه ، ولا يتسع

المقام لذكرها هنا ولكن اعلموا ان رحمة الله وسعت كل شيء

واسال الله ان يغفر لي ذنوبي

ويجعل خير اعمالنا خواتيمها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمس الأصيل
شاعر مميز
شاعر مميز


عدد المساهمات : 1219
تاريخ التسجيل : 20/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)    الثلاثاء أكتوبر 05, 2010 11:45 pm


مشكور أخي الغريب
على كلماتك الذهبية
وعلى هذه التوضيحات المهمة جدا
وفقك الله إلى ما يحبه ويرضاه
احترامي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
امرأه تحج سبع مرات ولم ترى الكعبه (قصة تخوف)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لحن الكلمات :: الزاوية الأدبية :: القصَّة-
انتقل الى: