لحن الكلمات
الزائر الكريم، أنت لم تقم بالتسجيل عندنا.. ويشرفنا انضمامك لأسرتنا، لتكون واحدًا منّا. إن كنت تتوفر على رصيدٍ مسبق نرجو أن تقوم بتسجيل الدخول.



 
الرئيسيةالبوابةبحـثالتسجيلدخول

شاطر
 

 أبو الطيب المتنبي

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالأحد يناير 10, 2010 2:22 am

تذكير بمساهمة فاتح الموضوع :

هو أحمد بن الحسين بن الحسن بن عبد الصمد، أبو الطيب الجعفي الكوفي، ولد سنة 303 هـ في [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وكان أحد أعظم [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وأكثرهم تمكناً باللغة [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] وأعلمهم بقواعدها ومفرداتها، وله مكانة سامية لم تتح مثلها لغيره من شعراء العربية. فيوصف بأنه نادرة زمانه، وأعجوبة عصره، وظل شعره إلى اليوم مصدر إلهام ووحي للشعراء والأدباء. و هو [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]، وأحد مفاخر [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]. و تدور معظم قصائده حول مدح الملوك. ويقولون عنه بانه شاعر اناني ويظهر ذلك في اشعاره . ترك تراثاً عظيماً من الشعر، يضم 326 قصيدة، تمثل عنواناً لسيرة حياته، صور فيها الحياة في القرن الرابع الهجري أوضح تصوير. قال الشعر صبياً. فنظم أول اشعاره و عمره 9 سنوات . اشتهر بحدة الذكاء واجتهاده وظهرت موهبته الشعرية باكراً.

صاحب كبرياء وشجاع طموح محب للمغامرات. في شعره اعتزاز بالعروبة، وتشاؤم وافتخار بنفسه، أفضل شعره في الحكمة وفلسفة الحياة ووصف المعارك، إذ جاء بصياغة قوية محكمة. إنه شاعر مبدع عملاق غزير الإنتاج يعد بحق مفخرة للأدب العربي، فهو صاحب الأمثال السائرة والحكم البالغة والمعاني المبتكرة. وجد الطريق أمامه أثناء تنقله مهيئاً لموهبته الشعرية الفائقة لدى الأمراء والحكام، إذ تدور معظم قصائده حول مدحهم. لكن شعره لا يقوم على التكلف والصنعة، لتفجر أحاسيسه وامتلاكه ناصية اللغة والبيان، مما أضفى عليه لوناً من الجمال والعذوبة. ترك تراثاً عظيماً من الشعر القوي الواضح، يضم 326 قصيدة، تمثل عنواناً لسيرة حياته، صور فيها الحياة في القرن الرابع الهجري أوضح تصوير، ويستدل منها كيف جرت الحكمة على لسانه، لاسيما في قصائده الأخيرة التي بدأ فيها وكأنه يودعه الدنيا عندما قال: أبلى الهوى بدني.

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

كاتب الموضوعرسالة
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:41 am

الحُبُّ ما مَنَعَ الكَلامَ الأَلسُنا " " وَأَلَذُّ شَكوى عاشِقٍ ما أَعلَنا
لَيتَ الحَبيبَ الهاجِري هَجرَ الكَرى " " مِن غَيرِ جُرمٍ واصِلي صِلَةَ الضَنا
بِنّا فَلَو حَلَّيتَنا لَم تَدرِ ما " " أَلوانُنا مِمّا امتُقِعنَ تَلَوُّنا
وَتَوَقَّدَت أَنفاسُنا حَتّى لَقَدْ " " أَشفَقتُ تَحتَرِقُ العَواذِلُ بَينَنا
أَفدي المُوَدِّعَةَ الَّتي أَتبَعتُها " " نَظَرًا فُرادى بَينَ زَفْراتٍ ثُنا
أَنكَرتُ طارِقَةَ الحَوادِثِ مَرَّةً " " ثُمَّ اعتَرَفتُ بِها فَصارَت دَيدَنا
وَقَطَعتُ في الدُنيا الفَلا وَرَكائِبي " " فيها وَوَقتَيَّ الضُحى وَالمَوهِنا
وَوَقَفتُ مِنها حَيثُ أَوقَفَني النَدى " " وَبَلَغتُ مِن بَدرِ ابنِ عَمّارِ المُنا
لِأَبي الحُسَينِ جَدًى يَضيقُ وِعائُهُ " " عَنهُ وَلَو كانَ الوِعاءُ الأَزمُنا
وَشَجاعَةٌ أَغناهُ عَنها ذِكرُها " " وَنَهى الجَبانَ حَديثُها أَن يَجبُنا
نيطَت حَمائِلُهُ بِعاتِقِ مِحْرَبٍ " " ما كَرَّ قَطُّ وَهَل يَكُرُّ وَما انثَنى
فَكَأَنَّهُ وَالطَعنُ مِن قُدّامِهِ " " مُتَخَوِّفٌ مِن خَلفِهِ أَن يُطعَنا
نَفَتِ التَوَهُّمَ عَنهُ حِدَّةُ ذِهنِهِ " " فَقَضى عَلى غَيبِ الأُمورُ تَيَقُّنا
يَتَفَزَّعُ الجَبّارُ مِن بَغَتاتِهِ " " فَيَظَلُّ في خَلَواتِهِ مُتَكَفِّنا
أَمضى إِرادَتَهُ فَ(سَوفَ) لَهُ (قَدٌ) " " وَاستَقرَبَ الأَقصى فَ(ثَمَّ) لَهُ (هُنا)
يَجِدُ الحَديدَ عَلى بَضاضَةِ جِلدِهِ " " ثَوبًا أَخَفَّ مِنَ الحَريرِ وَأَليَنا
وَأَمَرُّ مِن فَقدِ الأَحِبَّةِ عِندَهُ " " فَقدُ السُيوفِ الفاقِداتِ الأَجفُنا
لا يَستَكِنُّ الرُعبُ بَينَ ضُلوعِهِ " " يَومًا وَلا الإِحسانُ ألا يُحسِنا
مُستَنبِطٌ مِن عِلمِهِ ما في غَدٍ " " فَكَأَنَّ ما سَيَكونُ فيهِ دُوِّنا
تَتَقاصَرُ الأَفهامُ عَن إِدراكِهِ " " مِثلَ الَّذي الأَفلاكُ فيهِ وَالدُنا
مَن لَيسَ مِن قَتلاهُ مِن طُلَقائِهِ " " مَن لَيسَ مِمَّن دانَ مِمَّن حُيِّنا
لَمّا قَفَلتَ مِنَ السَواحِلِ نَحوَنا " " قَفَلَتْ إِلَيها وَحشَةٌ مِن عِندِنا
أَرِجَ الطَريقُ فَما مَرَرتَ بِمَوضِعٍ " " إِلّا أَقامَ بِهِ الشَذا مُستَوطِنا
لَو تَعقِلُ الشَجَرُ الَّتي قابَلتَها " " مَدَّتْ مُحَيِّيَةً إِلَيكَ الأَغصُنا
سَلَكَتْ تَماثيلَ القِبابِ الجِنُّ مِن " " شَوقٍ بِها فَأَدَرنَ فيكَ الأَعيُنا
طَرِبَتْ مَراكِبُنا فَخِلنا أَنَّها " " لَولا حَياءٌ عاقَها رَقَصَتْ بِنا
أَقبَلتَ تَبسِمُ وَالجِيادُ عَوابِسٌ " " يَخبُبنَ بِالحَلَقِ المُضاعَفِ وَالقَنا
عَقَدَتْ سَنابِكُها عَلَيها عِثيَرًا " " لَو تَبتَغي عَنَقًا عَلَيهِ أَمكَنا
وَالأَمرُ أَمرُكَ وَالقُلوبُ خَوافِقٌ " " في مَوقِفٍ بَينَ المَنِيَّةِ وَالمُنى
فَعَجِبتُ حَتّى ما عَجِبتُ مِنَ الظُبا " " وَرَأَيتُ حَتّى ما رَأَيتُ مِنَ السَنا
إِنّي أَراكَ مِنَ المَكارِمِ عَسكَرًا " " في عَسكَرٍ وَمِنَ المَعالي مَعدِنا
فَطِنَ الفُؤادُ لِما أَتَيتُ عَلى النَوى " " وَلِما تَرَكتُ مَخافَةً أَن تَفطُنا
أَضحى فِراقُكَ لي عَلَيهِ عُقوبَةً " " لَيسَ الَّذي قاسَيتُ مِنهُ هَيِّنا
فَاغفِر فِدىً لَكَ وَاحبُني مِن بَعدِها " " لِتَخُصَّني بِعَطِيَّةٍ مِنها أَنا
وَانهَ المُشيرَ عَلَيكَ فيَّ بِضَلَّةٍ " " فَالحَرُّ مُمتَحِنٌ بِأَولادِ الزِنا
وَإِذا الفَتى طَرَحَ الكَلامَ مُعَرِّضًا " " في مَجلِسٍ أَخَذَ الكَلامَ اللَذْ عَنا
وَمَكايِدُ السُفَهاءِ واقِعَةٌ بِهِمْ " " وَعَداوَةُ الشُعَراءِ بِئسَ المُقتَنى
لُعِنَتْ مُقارَنَةُ اللَئيمِ فَإِنَّها " " ضَيفٌ يَجِرُّ مِنَ النَدامَةِ ضَيفَنا
غَضَبُ الحَسودِ إِذا لَقيتُكَ راضِيًا " " رُزءٌ أَخَفُّ عَلَيَّ مِن أَن يوزَنا
أَمسى الَّذي أَمسى بِرَبِّكَ كافِرًا " " مِن غَيرِنا مَعَنا بِفَضلِكَ مُؤمِنا
خَلَتِ البِلادُ مِنَ الغَزالَةِ لَيلَها " " فَأَعاضَهاكَ اللهُ كَي لا تَحزَنا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:41 am

الصوم والفطر والأعياد والعصر " " منيرة بك حتى الشمس والقمر
تري الأهلة وجها عم نائله " " فما يخص به من دونها البشر
ما الدهر عندك إلا روضة أنف " " يا من شمائله في دهره زهر
ما ينتهي لك في أيامه كرم " " فلا انتهى لك في أعوامه عمر
فإن حظك من تكرارها شرف " " وحظ غيرك منها الشيب والكبر

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:42 am

ذي المَعالي فَليَعْلُوَن مَن تَعالى " " هَكَذا هَكَذا وَإِلا فَلا لا
شَرَفٌ يَنطِحُ النُجومَ بِرَوقي " " هِ وَعِزٌّ يُقَلقِلُ الأَجبالا
حالُ أَعدائِنا عَظيمٌ وَسَيفُ ال " " دَولَةِ اِبنُ السُيوفِ أَعظَمُ حالا
كُلَّما أَعجَلوا النَذيرَ مَسيرًا " " أَعجَلَتهُمْ جِيادُهُ الإِعجالا
فَأَتَتهُمْ خَوارِقَ الأَرضِ ما تَح " " مِلُ إِلا الحَديدَ وَالأَبطالا
خافِياتِ الأَلوانِ قَد نَسَجَ النَق " " عُ عَلَيها بَراقِعًا وَجِلالا
حالَفَتهُ صُدورُها وَالعَوالي " " لَيَخُوضَنَّ دونَهُ الأَهوالا
وَلَتَمضِنَّ حَيثُ لا يَجِدُ الرُم " " حُ مَدارًا وَلا الحِصانُ مَجالا
لا أَلومُ اِبنَ لاوُنٍ مَلِكَ الرو " " مِ وَإِن كانَ ما تَمَنّى مُحالا
أَقلَقَتهُ بَنِيَّةٌ بَينَ أُذنَي " " هِ وَبانٍ بَغَى السَماءَ فَنالا
كُلَّما رامَ حَطَّها اِتَّسَعَ البَنْ " " يُ فَغَطّى جَبينَهُ وَالقَذالا
يَجمَعُ الرومَ وَالصَقالِبَ وَالبُل " " غَرَ فيها وَتَجمَعُ الآجالا
وَتُوافِيهِمِ بِها في القَنا السُمْ " " رِ كَما وافَتِ العِطاشُ الصِلالا
قَصَدوا هَدمَ سورِها فَبَنوهُ " " وَأَتوا كَي يُقَصِّروهُ فَطالا
وَاِستَجَرّوا مَكايِدَ الحَربِ حَتّى " " تَرَكوها لَها عَلَيهِمْ وَبالا
رُبَّ أَمرٍ أَتاكَ لا تَحمَدُ ال " " فُعَّالَ فيهِ وَتَحمَدُ الأَفعالا
وَقِسِيٍّ رُميتَ عَنها فَرَدَّت " " في قُلوبِ الرُماةِ عَنكَ النِصالا
أَخَذوا الطُرقَ يَقطَعونَ بِها الرُس " " لَ فَكانَ اِنقِطاعُها إِرسالا
وَهُمُ البَحرُ ذو الغَوارِبِ إِلا " " أَنَّهُ صارَ عِندَ بَحرِكَ آلا
ما مَضَوا لَم يُقاتِلوكَ وَلَكِنْ " " نَ القِتالَ الَّذي كَفاكَ القِتالا
وَالَّذي قَطَّعَ الرِقابَ مِنَ الضَر " " بِ بِكَفَّيكَ قَطَّعَ الآمالا
وَالثَباتُ الَّذي أَجادوا قَديمًا " " عَلَّمَ الثابِتَينِ ذا الإِجفالا
نَزَلوا في مَصارِعٍ عَرَفوها " " يَندُبونَ الأَعمامَ وَالأَخوالا
تَحمِلُ الريحُ بَينَهُمْ شَعَرَ الها " " مِ وَتُذْرِي عَلَيهِمِ الأَوصالا
تُنذِرُ الجِسمَ أَن يُقيمَ لَدَيها " " وَتُريهِ لِكُلِّ عُضوٍ مِثالا
أَبصَرُا الطَعنَ في القُلوبِ دِراكًا " " قَبلَ أَن يُبصِروا الرِماحَ خَيالا
وَإِذا حاوَلَت طِعانَكَ خَيلٌ " " أَبصَرَت أَذرُعَ القَنا أَميالا
بَسَطَ الرُعبَ في اليَمينِ يَمينًا " " فَتَوَلّوا وَفي الشِمالِ شِمالا
يَنفُضُ الرَوعُ أَيدِيًا لَيسَ تَدري " " أَسُيوفًا حَمَلنَ أَم أَغلالا
وَوُجوهًا أَخافَها مِنكَ وَجهٌ " " تَرَكَت حُسنَها لَهُ وَالجَمالا
وَالعِيانُ الجَلِيُّ يُحدِثُ لِلظَن " " نِ زَوالاً وَلِلمُرادِ اِنتِقالا
وَإِذا ما خَلا الجَبانُ بِأَرضٍ " " طَلَبَ الطَعنَ وَحدَهُ وَالنِزالا
أَقسَموا لا رَأَوكَ إِلاّ بِقَلبٍ " " طالَما غَرَّتِ العُيونُ الرِجالا
أَيُّ عَينٍ تَأَمَّلَتكَ فَلاقَت " " كَ وَطَرفٍ رَنا إِلَيكَ فَآلا
ما يَشُكُّ اللَعينَ في أَخذِكَ الجَي " " شَ فَهَل يَبعَثُ الجُيوشَ نَوالا
ما لِمَن يَنصِبُ الحَبائِلَ في الأَر " " ضِ وَمَرجاهُ أَن يَصيدَ الهِلالا
إِنَّ دونَ الَّتي عَلى الدَربِ وَالأَح " " دَبِ وَالنَهرِ مِخلَطًا مِزيالا
غَصَبَ الدَهرَ وَالمُلوكَ عَلَيها " " فَبَناها في وَجنَةِ الدَهرِ خالا
فَهيَ تَمشي مَشيَ العَروسِ اِختِيالاً " " وَتَثَنّى عَلى الزَمانِ دَلالا
وَحَماها بِكُلِّ مُطَّرِدِ الأَك " " عُبِ جورَ الزَمانِ وَالأَوجالا
في خَميسٍ مِنَ الأُسودِ بَئيسٍ " " يَفتَرِسنَ النُفوسَ وَالأَموالا
وَظُبىً تَعرِفُ الحَرامَ مِنَ الحِلْ " " لِ فَقَد أَفنَتِ الدِماءَ حَلالا
إِنَّما أَنفُسُ الأَنيسِ سِباعٌ " " يَتَفارَسنَ جَهرَةً وَاِغتِيالا
مَن أَطاقَ اِلتِماسَ شَيءٍ غِلابًا " " وَاِغتِصابًا لَم يَلتَمِسهُ سُؤالا
كُلُّ غادٍ لِحاجَةٍ يَتَمَنّى " " أَن يَكونَ الغَضَنفَرَ الرِئبالا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:42 am

تَذَكَّرتُ ما بَينَ العُذَيبِ وَبارِقِ " " مَجَرَّ عَوالينا وَمَجرى السَوابِقِ
وَصُحبَةَ قَومٍ يَذبَحونَ قَنيصَهُمْ " " بِفَضلَةِ ما قَد كَسَّروا في المَفارِقِ
وَلَيلًا تَوَسَّدنا الثَوِيَّةَ تَحتَهُ " " كَأَنَّ ثَراها عَنبَرٌ في المَرافِقِ
بِلادٌ إِذا زارَ الحِسانَ بِغَيرِها " " حَصى تُربِها ثَقَّبنَهُ لِلمَخانِقِ
سَقَتني بِها القُطرُبُّلِيَّ مَليحَةٌ " " عَلى كاذِبٍ مِن وَعدِها ضَوءُ صادِقِ
سُهادٌ لِأَجفانٍ وَشَمسٌ لِناظِرٍ " " وَسُقمٌ لِأَبدانٍ وَمِسكٌ لِناشِقِ
وَأَغيَدُ يَهوى نَفسَهُ كُلُّ عاقِلٍ " " عَفيفٍ وَيَهوى جِسمَهُ كُلُّ فاسِقِ
أَديبٌ إِذا ما جَسَّ أَوتارَ مِزهَرٍ " " بَلا كُلَّ سَمعٍ عَن سِواها بِعائِقِ
يُحَدِّثُ عَمّا بَينَ عادٍ وَبَينَهُ " " وَصُدغاهُ في خَدَّي غُلامٍ مُراهِقِ
وَما الحُسنُ في وَجهِ الفَتى شَرَفًا لَهُ " " إِذا لَم يَكُن في فِعلِهِ وَالخَلائِقِ
وَما بَلَدُ الإِنسانِ غَيرُ المُوافِقِ " " وَلا أَهلُهُ الأَدنَونَ غَيرُ الأَصادِقِ
وَجائِزَةٌ دَعوى المَحَبَّةِ وَالهَوى " " وَإِن كانَ لا يَخفى كَلامُ المُنافِقِ
بِرَأيِ مَنِ انقادَت عُقَيلٌ إِلى الرَدى " " وَإِشماتِ مَخلوقٍ وَإِسخاطِ خالِقِ
أَرادوا عَلِيًّا بِالَّذي يُعجِزُ الوَرى " " وَيوسِعُ قَتلَ الجَحفَلِ المُتَضايِقِ
فَما بَسَطوا كَفًّا إِلى غَيرِ قاطِعٍ " " وَلا حَمَلوا رَأسًا إِلى غَيرِ فالِقِ
لَقَد أَقدَموا لَو صادَفوا غَيرَ آخِذٍ " " وَقَد هَرَبوا لَو صادَفوا غَيرَ لاحِقِ
وَلَمّا كَسا كَعبًا ثِيابًا طَغَوا بِها " " رَمى كُلَّ ثَوبٍ مِن سِنانٍ بِخارِقِ
وَلَمّا سَقى الغَيثَ الَّذي كَفَروا بِهِ " " سَقى غَيرَهُ في غَيرِ تِلكَ البَوارِقِ
وَما يوجِعُ الحِرمانُ مِن كَفِّ حارِمٍ " " كَما يوجِعُ الحِرمانُ مِن كَفِّ رازِقِ
أَتاهُمْ بِها حَشوَ العَجاجَةِ وَالقَنا " " سَنابِكُها تَحشو بُطونَ الحَمالِقِ
عَوابِسَ حَلْيٍ يابِسُ الماءِ حُزمَها " " فَهُنَّ عَلى أَوساطِها كَالمَناطِقِ
فَلَيتَ أَبا الهَيجا يَرى خَلفَ تَدمُرٍ " " طِوالَ العَوالي في طِوالِ السَمالِقِ
وَسَوقَ عَليٍّ مِن مَعَدٍّ وَغَيرِها " " قَبائِلَ لا تُعطي القُفِيَّ لِسائِقِ
قُشَيرٌ وَبَلعَجلانِ فيها خَفِيَّةٌ " " كَراءَينِ في أَلفاظِ أَلثَغَ ناطِقِ
تُخَلِّيهِمُ النِسوانُ غَيرَ فَوارِكٍ " " وَهُمْ خَلَّوِ النِسوانَ غَيرَ طَوالِقِ
يُفَرِّقُ ما بَينَ الكُماةِ وَبَينَها " " بِضَربٍ يُسَلّي حَرُّهُ كُلَّ عاشِقِ
أَتى الظُعنَ حَتّى ما تَطيرُ رَشاشَةٌ " " مِنَ الخَيلِ إِلّا في نُحورِ العَواتِقِ
بِكُلِّ فَلاةٍ تُنكِرُ الإِنسَ أَرضُها " " ظَعائِنُ حُمرُ الحَليِ حُمرُ الأَيانِقِ
وَمَلمومَةٌ سَيفِيَّةٌ رَبَعِيَّةٌ " " يَصيحُ الحَصى فيها صِياحَ اللَقالِقِ
بَعيدَةُ أَطرافِ القَنا مِن أُصولِهِ " " قَريبَةُ بَينَ البيضِ غُبرُ اليَلامِقِ
نَهاها وَأَغناها عَنِ النَهبِ جودُهُ " " فَما تَبتَغي إِلّا حُماةَ الحَقائِقِ
تَوَهَّمَها الأَعرابُ سَورَةَ مُترَفٍ " " تُذَكِّرُهُ البَيداءُ ظِلَّ السُرادِقِ
فَذَكَّرتَهُمْ بِالماءِ ساعَةَ غَبَّرَت " " سَماوَةُ كَلبٍ في أُنوفِ الحَزائِقِ
وَكانوا يَروعونَ المُلوكَ بِأَن بَدَوا " " وَأَن نَبَتَت في الماءِ نَبتَ الغَلافِقِ
فَهاجوكَ أَهدى في الفَلا مِن نُجومِهِ " " وَأَبدى بُيوتًا مِن أَداحي النَقانِقِ
وَأَصبَرَ عَن أَمواهِهِ مِن ضِبابِهِ " " وَآلَفَ مِنها مُقلَةً لِلوَدائِقِ
وَكانَ هَديرًا مِن فُحولٍ تَرَكتَها " " مُهَلَّبَةَ الأَذنابِ خُرسَ الشَقاشِقِ
فَما حَرَموا بِالرَكضِ خَيلَكَ راحَةً " " وَلَكِن كَفاها البَرُّ قَطعَ الشَواهِقِ
وَلا شَغَلوا صُمَّ القَنا بِقُلوبِهِمْ " " عَنِ الرِكزِ لَكِن عَن قُلوبِ الدَماسِقِ
أَلَم يَحذَروا مَسخَ الَّذي يَمسَخُ العِدا " " وَيَجعَلُ أَيدي الأُسدِ أَيدي الخَرانِقِ
وَقَد عايَنوهُ في سِواهُمْ وَرُبَّما " " أَرى مارِقًا في الحَربِ مَصرَعَ مارِقِ
تَعَوَّدَ أَلا تَقضَمَ الحَبَّ خَيلُهُ " " إِذا الهامُ لَم تَرفَع جُنوبَ العَلائِقِ
وَلا تَرِدَ الغُدرانَ إِلّا وَماؤُها " " مِنَ الدَمِ كَالرَيحانِ تَحتَ الشَقائِقِ
لَوَفدُ نُمَيرٍ كانَ أَرشَدَ مِنهُمُ " " وَقَد طَرَدوا الأَظعانَ طَردَ الوَسائِقِ
أَعَدّوا رِماحًا مِن خُضوعٍ فَطاعَنوا " " بِها الجَيشَ حَتّى رَدَّ غَربَ الفَيالِقِ
فَلَم أَرَ أَرمى مِنهُ غَيرَ مُخاتِلٍ " " وَأَسرى إِلى الأَعداءِ غَيرَ مُسارِقِ
تُصيبُ المَجانيقُ العِظامُ بِكَفِّهِ " " دَقائِقَ قَد أَعيَت قِسِيَّ البَنادِقِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:43 am

بم التعلل لا أهل ولا وطن " " ولا نديم ولا كأس ولا سكن
أريد من زمني ذا أن يبلغني " " ما ليس يبلغه من نفسه الزمن
لا تلق دهرك إلا غير مكترث " " مادام يصحب فيه روحك البدن
فما يدوم سرور ما سررت به " " ولا يرد عليك الفائت الحزن
مما أضر بأهل العشق أنهم " " هووا وما عرفوا الدنيا وما فطنوا
تفنى عيونهم دمعا وأنفسهم " " في إثر كل قبيح وجهه حسن
تحملوا حملتكم كل ناجية " " فكل بين علي اليوم مؤتمن
ما في هوادجكم من مهجتي عوض " " إن مت شوقا ولا فيها لها ثمن
يا من نعيت على بعد بمجلسه " " كل بما زعم الناعون مرتهن
كم قد قتلت وكم قد مت عندكم " " ثم انتفضت فزال القبر والكفن
قد كان شاهد دفني قبل قولهم " " جماعة ثم ماتوا قبل من دفنوا
ما كل ما يتمنى المرء يدركه " " تجري الرياح بما لا تشتهي السفن
رأيتكم لا يصون العرض جاركم " " ولا يدر على مرعاكم اللبن
جزاء كل قريب منكم ملل " " وحظ كل محب منكم ضغن
وتغضبون على من نال رفدكم " " حتى يعاقبه التنغيص والمنن
فغادر الهجر ما بيني وبينكم " " يهماء تكذب فيها العين والأذن
تحبو الرواسم من بعد الرسيم بها " " وتسأل الأرض عن أخفافها الثفن
إني أصاحب حلمي وهو بي كرم " " ولا أصاحب حلمي وهو بي جبن
ولا أقيم على مال أذل به " " ولا ألذ بما عرضي به درن
سهرت بعد رحيلي وحشة لكم " " ثم استمر مريري وارعوى الوسن
وإن بليت بود مثل ودكم " " فإنني بفراق مثله قمن
أبلى الأجلة مهري عند غيركم " " وبدل العذر بالفسطاط والرسن
عند الهمام أبي المسك الذي غرقت " " في جوده مضر الحمراء واليمن
وإن تأخر عني بعض موعده " " فما تأخر آمالي ولا تهن
هو الوفي ولكني ذكرت له " " مودة فهو يبلوها ويمتحن

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:43 am

بِنا مِنكَ فَوقَ الرَملِ ما بِكَ في الرَملِ " " وَهَذا الَّذي يُضني كَذاكَ الَّذي يُبلي
كَأَنَّكَ أَبصَرتَ الَّذي بي وَخِفتَهُ " " إِذا عِشتَ فَاِختَرتَ الحِمامَ عَلى الثُكلِ
تَرَكتَ خُدودَ الغانِياتِ وَفَوقَها " " دُموعٌ تُذيبُ الحُسنَ في الأَعيُنِ النُجلِ
تَبُلُّ الثَرى سودًا مِنَ المِسكِ وَحدَهُ " " وَقَد قَطَرَت حُمرًا عَلى الشَعَرِ الجَثْلِ
فَإِن تَكُ في قَبرٍ فَإِنَّكَ في الحَشى " " وَإِن تَكُ طِفلاً فَالأَسى لَيسَ بِالطِّفلِ
وَمِثلُكَ لا يُبكي عَلى قَدرِ سِنِّهِ " " وَلَكِن عَلى قَدرِ المَخيلَةِ وَالأَصلِ
أَلَستَ مِنَ القَومِ الأُلى مِن رِماحِهِمْ " " نَداهُمْ وَمِن قَتلاهُمُ مُهجَةُ البُخلِ
بِمَولودِهِمْ صَمْتُ اللِسانِ كَغَيرِهِ " " وَلَكِنَّ في أَعطافِهِ مَنطِقَ الفَضلِ
تُسَلّيهِمُ عَلياؤهُمْ عَن مُصابِهِمْ " " وَيَشغَلُهُمْ كَسبُ الثَناءِ عَنِ الشُغلِ
أَقَلُّ بِلاءً بِالرَزايا مِنَ القَنا " " وَأَقدَمُ بَينَ الجَحفَلَينِ مِنَ النَبلِ
عَزاءَكَ سَيفَ الدَولَةِ المُقتَدى بِهِ " " فَإِنَّكَ نَصلٌ وَالشَدائِدُ لِلنَصلِ
مُقيمٌ مِنَ الهَيجاءِ في كُلِّ مَنزِلٍ " " كَأَنَّكَ مِن كُلِّ الصَوارِمِ في أَهلِ
وَلَم أَرَ أَعصى مِنكَ لِلحُزنِ عَبرَةً " " وَأَثبَتَ عَقلاً وَالقُلوبُ بِلا عَقلِ
تَخونُ المَنايا عَهدَهُ في سَليلِهِ " " وَتَنصُرُهُ بَينَ الفَوارِسِ وَالرَّجلِ
وَيَبقى عَلى مَرِّ الحَوادِثِ صَبرُهُ " " وَيَبدو كَما يَبدو الفِرِندُ عَلى الصَقلِ
وَمَن كانَ ذا نَفسٍ كَنَفسِكَ حُرَّةٍ " " فَفيهِ لَها مُغنٍ وَفيها لَهُ مُسلي
وَما المَوتُ إِلا سارِقٍ دَقَّ شَخصُهُ " " يَصولُ بِلا كَفٍّ وَيَسعى بِلا رِجلِ
يَرُدُّ أَبو الشِبلِ الخَميسَ عَنِ اِبنِهِ " " وَيُسلِمُهُ عِندَ الوِلادَةِ لِلنَملِ
بِنَفسي وَليدٌ عادَ مِن بَعدِ حَملِهِ " " إِلى بَطنِ أُمٍّ لا تُطَرِّقُ بِالحَملِ
بَدا وَلَهُ وَعدُ السَحابَةِ بِالرَوى " " وَصَدَّ وَفينا غُلَّةُ البَلَدِ المَحلِ
وَقَد مَدَّتِ الخَيلُ العِتاقُ عُيونَها " " إِلى وَقتِ تَبديلِ الرِكابِ مِنَ النَعلِ
وَريعَ لَهُ جَيشُ العَدُوِّ وَما مَشى " " وَجاشَت لَهُ الحَربُ الضَروسُ وَما تَغلي
أَيَفطِمُهُ التَّوْرَابُ قَبلَ فِطامِهِ " " وَيَأكُلُهُ قَبلَ البُلوغِ إِلى الأَكلِ
وَقَبلَ يَرى مِن جودِهِ ما رَأَيتَهُ " " وَيَسمَعَ فيهِ ما سَمِعتَ مِنَ العَذلِ
وَيَلقى كَما تَلقى مِنَ السِلمِ وَالوَغى " " وَيُمسي كَما تُمسي مَليكًا بِلا مِثلِ
تُوَلّيهِ أَوساطَ البِلادِ رِماحُهُ " " وَتَمنَعُهُ أَطرافُهُنَّ مِنَ العَزلِ
نُبَكّي لِمَوتانا عَلى غَيرِ رَغبَةٍ " " تَفوتُ مِنَ الدُنيا وَلا مَوهِبٍ جَزلِ
إِذا ما تَأَمَّلتَ الزَمانَ وَصَرفَهُ " " تَيَقَّنتَ أَنَّ المَوتَ ضَربٌ مِنَ القَتلِ
هَلِ الوَلَدُ المَحبوبُ إِلا تَعِلَّةٌ " " وَهَل خَلوَةُ الحَسناءِ إِلا أَذى البَعلِ
وَقَد ذُقتُ حَلواءَ البَنينَ عَلى الصِبا " " فَلا تَحسَبَنّي قُلتُ ما قُلتُ عَن جَهلِ
وَما تَسَعُ الأَزمانُ عِلمي بِأَمرِها " " وَلا تُحسِنُ الأَيّامُ تَكتُبُ ما أُملي
وَما الدَهرُ أَهلٌ أَن تُؤَمَّلَ عِندَهُ " " حَياةٌ وَأَن يُشتاقَ فيهِ إِلى النَسلِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:44 am

جَلَلًا كَما بِيَ فَليَكُ التَبريحُ" "أَغِذاءُ ذا الرَشَأِ الأَغَنِّ الشيحُ
لَعِبَت بِمِشيَتِهِ الشُمولُ وَغادَرَت" "صَنَمًا مِنَ الأَصنامِ لَولا الروحُ
ما بالُهُ لاحَظتُهُ فَتَضَرَّجَتْ" "وَجَناتُهُ وَفُؤادِيَ المَجروحُ
وَرَمى وَما رَمَتا يَداهُ فَصابَني" "سَهمٌ يُعَذِّبُ وَالسِهامُ تُريحُ
قَرُبَ المَزارُ وَلا مَزارَ وَإِنَّما" "يَغدو الجِنانُ فَنَلتَقي وَيَروحُ
وَفَشَت سَرائِرُنا إِلَيكَ وَشَفَّنا" "تَعريضُنا فَبَدا لَكَ التَصريحُ
لَمّا تَقَطَّعَتِ الحُمولُ تَقَطَّعَتْ" "نَفسي أَسىً وَكَأَنَّهُنَّ طُلوحُ
وَجَلا الوَداعُ مِنَ الحَبيبِ مَحاسِنًا" "حُسنُ العَزاءِ وَقَد جُلينَ قَبيحُ
فَيَدٌ مُسَلِّمَةٌ وَطَرفٌ شاخِصٌ" "وَحَشىً يَذوبُ وَمَدمَعٌ مَسفوحُ
يَجِدُ الحَمامُ وَلَو كَوَجدي لَانبَرى" "شَجَرُ الأَراكِ مَعَ الحَمامِ يَنوحُ
وَأَمَقَّ لَو خَدَتِ الشَمالُ بِراكِبٍ" "في عَرضِهِ لَأَناخَ وَهيَ طَليحُ
نازَعتُهُ قُلَصَ الرِكابِ وَرَكبُها" "خَوفَ الهَلاكِ حُداهُمُ التَسبيحُ
لَولا الأَمينُ مُساوِرُ بنُ مُحَمَّدٍ" "ما جُشِّمَت خَطَرًا وَرُدَّ نَصيحُ
وَمَتى وَنَت وَأَبو المُظَفَّرِ أَمُّها" "فَأَتاحَ لي وَلَها الحِمامَ مُتيحُ
شِمنا وَما حُجِبَ السَماءُ بُروقَهُ" "وَحَرىً يَجودُ وَما مَرَتهُ الريحُ
مَرجُوُّ مَنفَعَةٍ مَخوفُ أَذِيَّةٍ" "مَغبوقُ كأسِ مَحامِدٍ مَصبوحُ
حَنِقٌ عَلى بِدَرِ اللُجَينِ وَما أَتَتْ" "بِإِساءَةٍ وَعَنِ المُسيءِ صَفوحُ
لَو فُرِّقَ الكَرَمُ المُفَرِّقُ مالَهُ" "في الناسِ لَم يَكُ في الزَمانِ شَحيحُ
أَلغَت مَسامِعُهُ المَلامَ وَغادَرَت" "سِمَةً عَلى أَنفِ اللِئامِ تَلوحُ
هَذا الَّذي خَلَتِ القُرونُ وَذِكرُهُ" "وَحَديثُهُ في كُتبِها مَشروحُ
أَلبابُنا بِجَمالِهِ مَبهورَةٌ" "وَسَحابُنا بِنَوالِهِ مَفضوحُ
يَغشى الطِعانَ فَلا يَرُدُّ قَناتَهُ" "مَكسورَةً وَمِنَ الكُماةِ صَحيحُ
وَعَلى التُرابِ مِنَ الدِماءِ مَجاسِدٌ" "وَعَلى السَماءِ مِنَ العَجاجِ مُسوحُ
يَخطو القَتيلَ إِلى القَتيلِ أَمامَهُ" "رَبُّ الجَوادِ وَخَلفَهُ المَبطوحُ
فَمَقيلُ حُبِّ مُحِبِّهِ فَرِحٌ بِهِ" "وَمَقيلُ غَيظِ عَدُوِّهِ مَقروحُ
يُخفي العَداوَةَ وَهيَ غَيرُ خَفِيَّةٍ" "نَظَرُ العُدُوِّ بِما أَسَرَّ يَبوحُ
يا ابنَ الَّذي ما ضَمَّ بُردٌ كَابنِهِ" "شَرَفًا وَلا كَالجَدِّ ضَمَّ ضَريحُ
نَفديكَ مِن سَيلٍ إِذا سُئِلَ النَدى" "هَولٍ إِذا اختَلَطا دَمٌ وَمَسيحُ
لَو كُنتَ بَحرًا لَم يَكُن لَكَ ساحِلٌ" "أَو كُنتَ غَيثًا ضاقَ عَنكَ اللُّوحُ
وَخَشيتُ مِنكَ عَلى البِلادِ وَأَهلِها" "ما كانَ أَنذَرَ قَومَ نوحٍ نوحُ
عَجزٌ بِحُرٍّ فاقَةٌ وَوَراءَهُ" "رِزقُ الإِلَهِ وَبابَكَ المَفتوحُ
إِنَّ القَريضَ شَجٍ بِعِطفي عائِذٌ" "مِن أَن يَكونَ سَواءَكَ المَمدوحُ
وَذَكِيُّ رائِحَةِ الرِياضِ كَلامُها" "تَبغي الثَناءَ عَلى الحَيا فَتَفوحُ
جُهدُ المُقِلِّ فَكَيفَ بِابنِ كَريمَةٍ" "توليهِ خَيرًا وَاللِسانُ فَصيحُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:44 am

حَجَّبَ ذا البَحرَ بِحارٌ دونَهُ" "يَذُمُّها الناسُ وَيَحمَدونَهُ
يا ماءُ هَل حَسَدْتِنا مَعِينَهُ" "أَمِ اِشتَهَيتَ أَن تُرى قَرينَهُ
أَمِ اِنتَجَعتَ لِلغِنى يَمينَهُ" "أَم زُرتَهُ مُكَثِّرًا قَطينَهُ
أَم جِئتَهُ مُخَندِقًا حُصونَهُ" "إِنَّ الجِيادَ وَالقَنا يَكفينَهُ
يا رُبَّ لُجٍّ جُعِلَت سَفينَهُ" "وَعازِبِ الرَوضِ تَوَفَّتْ عُونَهُ
وَذي جُنونٍ أَذهَبَتْ جُنونَهُ" "وَشَربِ كَأسٍ أَكثَرَتْ رَنينَهُ
وَأَبدَلَتْ غِناءَهُ أَنينَهُ" "وَضَيغَمٍ أَولَجَها عَرينَهُ
وَمَلِكٍ أَوطَأَها جَبينَهُ" "يَقودُها مُسَهِّدًا جُفونَهُ
مُباشِرًا بِنَفسِهِ شُؤونَهُ" "مُشَرِّفًا بِطَعنِهِ طَعينَهُ
عَفيفَ ما في ثَوبِهِ مَأمونَهُ" "أَبيَضَ ما في تاجِهِ مَيمونَهُ
بَحرٌ يَكونُ كُلُّ بَحرٍ نونَهُ" "شَمسٌ تَمَنّى الشَمسُ أَن تَكونَهُ
إِن تَدعُ يا سَيفُ لِتَستَعينَهُ" "يُجِبكَ قَبلَ أَن تُتِمَّ سينَهُ
أَدامَ مِن أَعدائِهِ تَمكينَهُ" "مَن صانَ مِنهُمْ نَفسَهُ وَدينَهُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:45 am

رِضاكَ رِضايَ الَّذي أوثِرُ" "وَسِرُّكَ سِرّي فَما أُظهِرُ
كَفَتكَ المُروءةُ ما تَتَّقي" "وَآمَنَكَ الوُدُّ ما تَحذَرُ
وَسِرُّكُمُ في الحَشا مَيِّتٌ" "إِذا أُنشِرَ السِرُّ لا يُنشَرُ
كَأَنّي عَصَت مُقلَتي فيكُمُ" "وَكاتَمَتِ القَلبَ ما تُبصِرُ
وَإِفشاءُ ما أَنا مُستَودَعٌ" "مِنَ الغَدرِ وَالحُرِّ لا يَغدِرُ
إِذا ما قَدَرتُ عَلى نَطقَةٍ" "فَإِنّي عَلى تَركِها أَقدَرُ
أُصَرِّفُ نَفسي كَما أَشتَهي" "وَأَملِكُها وَالقَنا أَحمَرُ
دَواليكَ يا سَيفَها دَولَةً" "وَأَمرَكَ يا خَيرَ مَن يَأمُرُ
أَتاني رَسولُكَ مُستَعجِلًا" "فَلَبّاهُ شِعري الَّذي أَذخَرُ
وَلَو كانَ يَومَ وَغىً قاتِمًا" "لَلَبّاهُ سَيفِيَ وَالأَشقَرُ
فَلا غَفَلَ الدَهرُ عَن أَهلِهِ" "فَإِنَّكَ عَينٌ بِها يَنظُرُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:45 am

سِر حَلَّ حَيثُ تَحَلُّهُ النُوّارُ" "وَأَرادَ فيكَ مُرادَكَ المِقدارُ
وَإِذا ارتَحَلتَ فَشَيَّعَتكَ سَلامَةٌ" "حَيثُ اتَّجَهتَ وَديمَةٌ مِدرارُ
وَأَراكَ دَهرُكَ ما تُحاوِلُ في العِدى" "حَتّى كَأَنَّ صُروفَهُ أَنصارُ
وَصَدَرتَ أَغنَمَ صادِرٍ عَن مَورِدٍ" "مَرفوعَةً لِقُدومِكَ الأَبصارُ
أَنتَ الَّذي بَجِحَ الزَمانُ بِذِكرِهِ" "وَتَزَيَّنَت بِحَديثِهِ الأَسمارُ
وَإِذا تَنَكَّرَ فَالفَناءُ عِقابُهُ" "وَإِذا عَفا فَعَطاؤهُ الأَعمارُ
وَلَهُ وَإِن وَهَبَ المُلوكُ مَواهِبٌ" "دَرُّ المُلوكِ لِدَرِّها أَغبارُ
لِلَّهِ قَلبُكَ ما يَخافُ مِنَ الرَدى" "وَيَخافُ أَن يَدنو إِلَيكَ العارُ
وَتَحيدُ عَن طَبَعِ الخَلائِقِ كُلِّهِ" "وَيَحيدُ عَنكَ الجَحفَلُ الجَرّارُ
يا مَن يَعِزُّ عَلى الأَعِزَّةِ جارُهُ" "وَيَذِلُّ مِن سَطَواتِهِ الجَبّارُ
كُن حَيثُ شِئتَ فَما تَحولُ تَنوفَةٌ" "دونَ اللِقاءِ وَلا يَشِطُّ مَزارُ
وَبِدونِ ما أَنا مِن وِدادِكَ مُضمِرٌ" "يُنضى المَطِيُّ وَيَقرُبُ المُستارُ
إِنَّ الَّذي خَلَّفتُ خَلفي ضائِعٌ" "مالي عَلى قَلَقي إِلَيهِ خِيارُ
وَإِذا صُحِبتَ فَكُلُّ ماءٍ مَشرَبٌ" "لَولا العِيالُ وَكُلُّ أَرضٍ دارُ
إِذنُ الأَميرِ بِأَن أَعودَ إِلَيهِمُ" "صِلَةٌ تَسيرُ بِشُكرِها الأَشعارُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:45 am

ظُلمٌ لِذا اليَومِ وَصفٌ قَبلَ رُؤيَتِهِ" "لا يَصدُقُ الوَصفُ حَتّى يَصدُقُ النَظَرُ
تَزاحَمَ الجَيشُ حَتّى لَم يَجِد سَبَبًا" "إِلى بِساطِكَ لي سَمعٌ وَلا بَصَرُ
فَكُنتُ أَشهَدَ مُختَصٍّ وَأَغيَبَهُ" "مُعايِنًا وَعِياني كُلُّهُ خَبَرُ
اليَومَ يَرفَعُ مَلكُ الرومِ ناظِرَهُ" "لِأَنَّ عَفوَكَ عَنهُ عِندَهُ ظَفَرُ
وَإِن أَجَبتَ بِشَيءٍ عَن رَسائِلِهِ" "فَما يَزالُ عَلى الأَملاكِ يَفتَخِرُ
قَدِ استَراحَت إِلى وَقتٍ رِقابُهُمُ" "مِنَ السُيوفِ وَباقي القَومِ يَنتَظِرُ
وَقَد تُبَدِّلُها بِالقَومِ غَيرُهُمُ" "لِكَي تَجِمَّ رُؤوسَ القَومِ وَالقَصرُ
تَشبيهُ جودِكَ بِالأَمطارِ غادِيَةً" "جودٌ لِكَفِّكَ ثانٍ نالَهُ المَطَرُ
تَكَسَّبُ الشَمسُ مِنكَ النورَ طالِعَةً" "كَما تَكَسَّبَ مِنها نورَهُ القَمَرُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:46 am

عَدُوُّكَ مَذمومٌ بِكُلِّ لِسانِ" "وَلَو كانَ مِن أَعدائِكَ القَمَرانِ
وَلِلَّهِ سِرٌّ في عُلاكَ وَإِنَّما" "كَلامُ العِدا ضَربٌ مِنَ الهَذَيانِ
أَتَلتَمِسُ الأَعداءُ بَعدَ الَّذي رَأَتْ" "قِيامَ دَليلٍ أَو وُضوحَ بَيانِ
رَأَت كُلَّ مَن يَنوي لَكَ الغَدرَ يُبتَلى" "بِغَدرِ حَياةٍ أَو بِغَدرِ زَمانِ
بِرَغمِ شَبيبٍ فارَقَ السَيفُ كَفَّهُ" "وَكانا عَلى العِلّاتِ يَصطَحِبانِ
كَأَنَّ رِقابَ الناسِ قالَت لِسَيفِهِ" "رَفيقُكَ قَيسِيٌّ وَأَنتَ يَمانِ
فَإِن يَكُ إِنسانًا مَضى لِسَبيلِهِ" "فَإِنَّ المَنايا غايَةُ الحَيَوانِ
وَما كانَ إِلّا النارَ في كُلِّ مَوضِعٍ" "تُثيرُ غُبارًا في مَكانِ دُخانِ
فَنالَ حَياةً يَشتَهيها عَدوُّهُ" "وَمَوتًا يُشَهِّي المَوتَ كُلَّ جَبانِ
نَفى وَقعَ أَطرافِ الرِماحِ بِرُمحِهِ" "وَلَم يَخشَ وَقعَ النَجمِ وَالدَّبَرانِ
وَلَم يَدرِ أَنَّ المَوتَ فَوقَ شَواتِهِ" "مُعارُ جَناحٍ مُحسِنِ الطَيَرانِ
وَقَد قَتَلَ الأَقرانَ حَتّى قَتَلتَهُ" "بِأَضعَفِ قِرْنٍ في أَذَلِّ مَكانِ
أَتَتهُ المَنايا في طَريقٍ خَفِيَّةٍ" "عَلى كُلِّ سَمعٍ حَولَهُ وَعِيانِ
وَلَو سَلَكَتْ طُرْقَ السِلاحِ لَرَدَّها" "بِطولِ يَمينٍ وَاتِّساعِ جَنانِ
تَقَصَّدَهُ المِقدارُ بَينَ صِحابِهِ" "عَلى ثِقَةٍ مِن دَهرِهِ وَأَمانِ
وَهَل يَنفَعُ الجَيشُ الكَثيرُ التِفافُهُ" "عَلى غَيرِ مَنصورٍ وَغَيرِ مُعانِ
وَدى ما جَنى قَبلَ المَبيتِ بِنَفسِهِ" "وَلَم يَدِهِ بِالجامِلِ العَكَنانِ
أَتُمسِكُ ما أَولَيتَهُ يَدُ عاقِلٍ" "وَتُمسِكُ في كُفرانِهِ بِعِنانِ
وَيَركَبُ ما أَركَبتَهُ مِن كَرامَةٍ" "وَيَركَبُ لِلعِصيانِ ظَهرَ حِصانِ
ثَنى يَدَهُ الإِحسانُ حَتّى كَأَنَّها" "وَقَد قُبِضَت كانَت بِغَيرِ بَنانِ
وَعِندَ مَنِ اليَومَ الوَفاءُ لِصاحِبٍ" "شَبيبٌ وَأَوفى مَن تَرى أَخَوانِ
قَضى اللَهُ يا كافورُ أَنَّكَ أَوَّلٌ" "وَلَيسَ بِقاضٍ أَن يُرى لَكَ ثانِ
فَما لَكَ تَختارُ القِسِيَّ وَإِنَّما" "عَنِ السَعدِ يَرمي دونَكَ الثَقَلانِ
وَمالَكَ تُعنى بِالأَسِنَّةِ وَالقَنا" "وَجَدُّكَ طَعّانٌ بِغَيرِ سِنانِ
وَلِم تَحمِلُ السَيفَ الطَويلَ نِجادُهُ" "وَأَنتَ غَنِيٌّ عَنهُ بِالحَدَثانِ
أَرِد لي جَميلًا جُدتَ أَو لَم تَجُد بِهِ" "فَإِنَّكَ ما أَحبَبتَ فيَّ أَتاني
لَوِ الفَلَكَ الدَوّارَ أَبغَضتَ سَعيَهُ" "لَعَوَّقَهُ شَيءٌ عَنِ الدَوَرانِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:46 am

في الخَدِّ أَن عَزَمَ الخَليطُ رَحيلا" "مَطَرٌ تَزيدُ بِهِ الخُدُودُ مُحولا
يا نَظرَةً نَفَتِ الرُقادَ وَغادَرَتْ" "في حَدِّ قَلبي ما حَيِيتُ فُلولا
كانَت مِنَ الكَحلاءِ سُؤلي إِنَّما" "أَجَلي تَمَثَّلَ في فُؤادي سولا
أَجِدُ الجَفاءَ عَلى سِواكِ مُروءَةً" "وَالصَبرَ إِلا في نَواكِ جَميلا
وَأَرى تَدَلُّلَكِ الكَثيرَ مُحَبَّبًا" "وَأَرى قَليلَ تَدَلُّلٍ مَملولا
تَشكو رَوادِفَكِ المَطِيَّةَ فَوقَها" "شَكوى الَّتي وَجَدَت هَواكَ دَخيلا
وَيُعيرُني جَذبُ الزِمامِ لِقَلبِها" "فَمَها إِلَيكِ كَطالِبٍ تَقبيلا
حِدَقُ الحِسانِ مِنَ الغَواني هِجنَ لي" "يَومَ الفِراقِ صَبابَةً وَغَليلا
حِدَقٌ يُذِمُّ مِنَ القَواتِلِ غَيرَها" "بَدرُ بنُ عَمّارِ بنِ إِسماعيلا
الفارِجُ الكُرَبَ العِظامَ بِمِثلِها" "وَالتارِكُ المَلِكَ العَزيزَ ذَليلا
مَحِكٌ إِذا مَطَلَ الغَريمُ بِدَينِهِ" "جَعَلَ الحُسامَ بِما أَرادَ كَفيلا
نَطِقٌ إِذا حَطَّ الكَلامُ لِثامَهُ" "أَعطى بِمَنطِقِهِ القُلوبَ عُقولا
أَعدى الزَمانَ سَخاؤُهُ فَسَخا بِهِ" "وَلَقَد يَكونُ بِهِ الزَمانُ بَخيلا
وَكَأَنَّ بَرقًا في مُتونِ غَمامَةٍ" "هِندِيُّهُ في كَفِّهِ مَسلولا
وَمَحَلُّ قائِمِهِ يَسيلُ مَواهِبًا" "لَو كُنَّ سَيلا ما وَجَدنَ مَسيلا
رَقَّت مَضارِبُهُ فَهُنَّ كَأَنَّما" "يُبدينَ مِن عِشقِ الرِقابِ نُحولا
أَمُعَفِّرَ اللَيثِ الهِزَبرِ بِسَوطِهِ" "لِمَنِ اِدَّخَرتَ الصارِمَ المَصقولا
وَقَعَت عَلى الأُردُنِّ مِنهُ بَلِيَّةٌ" "نُضِدَت بِها هامُ الرِفاقِ تُلولا
وَردٌ إِذا وَرَدَ البُحَيرَةَ شارِبًا" "وَرَدَ الفُراتَ زَئيرُهُ وَالنيلا
مُتَخَضِّبٌ بِدَمِ الفَوارِسِ لابِسٌ" "في غيلِهِ مِن لِبدَتَيهِ غيلا
ما قوبِلَت عَيناهُ إِلا ظُنَّتا" "تَحتَ الدُجى نارَ الفَريقِ حُلولا
في وَحدَةِ الرُهبانِ إِلا أَنَّهُ" "لا يَعرِفُ التَحريمَ وَالتَحليلا
يَطَءُ الثَرى مُتَرَفِّقًا مِن تيهِهِ" "فَكَأَنَّهُ آسٍ يَجُسُّ عَليلا
وَيَرُدُّ غُفْرَتَهُ إِلى يافوخِهِ" "حَتّى تَصيرَ لِرَأسِهِ إِكليلا
وَتَظُنُّهُ مِمّا يُزَمجِرُ نَفسُهُ" "عَنها لِشِدَّةِ غَيظِهِ مَشغولا
قَصَرَت مَخافَتُهُ الخُطى فَكَأَنَّما" "رَكِبَ الكَمِيُّ جَوادَهُ مَشكولا
أَلقى فَريسَتَهُ وَبَربَرَ دونَها" "وَقَرُبتَ قُربًا خالَهُ تَطفيلا
فَتَشابَهُ الخُلُقانِ في إِقدامِهِ" "وَتَخالَفا في بَذلِكَ المَأكولا
أَسَدٌ يَرى عُضوَيهِ فيكَ كِلَيهِما" "مَتنًا أَزَلَّ وَساعِدًا مَفتولا
في سَرجِ ظامِئَةِ الفُصوصِ طِمِرَّةٍ" "يَأبى تَفَرُّدُها لَها التَمثيلا
نَيّالَةِ الطَلَباتِ لَولا أَنَّها" "تُعطي مَكانَ لِجامِها ما نيلا
تَندى سَوالِفُها إِذا استَحضَرتَها" "وَيُظَنَّ عَقدُ عِنانِها مَحلولا
ما زالَ يَجمَعُ نَفسَهُ في زَورِهِ" "حَتّى حَسِبتَ العَرضَ مِنهُ الطولا
وَيَدُقُّ بِالصَدرِ الحِجارَ كَأَنَّهُ" "يَبغي إِلى ما في الحَضيضِ سَبيلا
فكَأَنَّهُ غَرَّتهُ عَينٌ فَادَّنى" "لا يُبصِرُ الخَطبَ الجَليلَ جَليلا
أَنَفُ الكَريمِ مِنَ الدَنِيَّةِ تارِكٌ" "في عَينِهِ العَدَدَ الكَثيرَ قَليلا
وَالعارُ مَضّاضٌ وَلَيسَ بِخائِفٍ" "مِن حَتفِهِ مَن خافَ مِمّا قيلا
سَبَقَ التِقاءَكَهُ بِوَثبَةِ هاجِمٍ" "لَو لَم تُصادِمُهُ لَجازَكَ ميلا
خَذَلَتهُ قُوَّتُهُ وَقَد كافَحتَهُ" "فَاستَنصَرَ التَسليمَ وَالتَجديلا
قَبَضَت مَنِيَّتُهُ يَدَيهِ وَعُنقَهُ" "فَكَأَنَّما صادَفتَهُ مَغلولا
سَمِعَ اِبنُ عَمَّتِه بِهِ وَبِحالِهِ" "فَنَجا يُهَروِلُ مِنكَ أَمسِ مَهولا
وَأَمَرُّ مِمّا فَرَّ مِنهُ فِرارُهُ" "وَكَقَتلِهِ أَلا يَموتَ قَتيلا
تَلَفُ الَّذي اتَّخَذَ الجَراءَةَ خُلَّةً" "وَعَظَ الَّذي اتَّخَذَ الفِرارَ خَليلا
لَو كانَ عِلمُكَ بِالإِلَهِ مُقَسَّمًا" "في الناسِ ما بَعَثَ الإِلَهُ رَسولا
لَو كانَ لَفظُكَ فيهِمِ ما أَنزَلَ ال" "قُرآنَ وَالتَوراةَ وَالإِنجيلا
لَو كانَ ما تُعطِيهِمِ مِن قَبلِ أَنْ" "تُعطِيهِمِ لَم يَعرِفوا التَأميلا
فَلَقَد عُرِفتَ وَما عُرِفتَ حَقيقَةً" "وَلَقَد جُهِلتَ وَما جُهِلتَ خُمولا
نَطَقَت بِسُؤدُدِكَ الحَمامُ تَغَنِّيًا" "وَبِما تُجَشِّمُها الجِيادُ صَهيلا
ما كُلُّ مَن طَلَبَ المَعالِيَ نافِذًا" "فيها وَلا كُلُّ الرِجالِ فُحولا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:47 am

فَهِمتُ الكِتابَ أَبَرَّ الكُتُب" "فَسَمعًا لِأَمرِ أَميرِ العَرَبْ
وَطَوعًا لَهُ وَابتِهاجًا بِهِ" "وَإِن قَصَّرَ الفِعلُ عَمّا وَجَبْ
وَما عاقَني غَيرُ خَوفِ الوُشاةِ" "وَإِنَّ الوِشاياتِ طُرقُ الكَذِبْ
وَتَكثيرِ قَومٍ وَتَقليلِهِمْ" "وَتَقريبِهِمْ بَينَنا وَالخَبَبْ
وَقَد كانَ يَنصُرُهُمْ سَمعُهُ" "وَيَنصُرُني قَلبُهُ وَالحَسَبْ
وَما قُلتُ لِلبَدرِ أَنتَ اللُجَينُ" "وَلا قُلتُ لِلشَمسِ أَنتِ الذَهَبْ
فَيَقلَقَ مِنهُ البَعيدُ الأَناةِ" "وَيَغضَبَ مِنهُ البَطيءُ الغَضَبْ
وَما لاقَني بَلَدٌ بَعدَكُمْ" "وَلا اعتَضتُ مِن رَبِّ نُعمايَ رَبْ
وَمَن رَكِبَ الثَورَ بَعدَ الجَوا" "دِ أَنكَرَ أَظلافَهُ وَالغَبَبْ
وَما قِستُ كُلَّ مُلوكِ البِلادِ" "فَدَع ذِكرَ بَعضٍ بِمَن في حَلَبْ
وَلَو كُنتُ سَمَّيتُهُمْ بِاسمِهِ" "لَكانَ الحَديدَ وَكانوا الخَشَبْ
أَفي الرَأيِ يُشبَهُ أَم في السَخا" "ءِ أَم في الشَجاعَةِ أَم في الأَدَب
مُبارَكُ الاسمِ أَغَرُّ اللَقَبْ" "كَريمُ الجِرِشّى شَريفُ النَسَبْ
أَخو الحَربِ يُخدِمُ مِمّا سَبى" "قَناهُ وَيَخلَعُ مِمّا سَلَبْ
إِذا حازَ مالًا فَقَد حازَهُ" "فَتىً لا يُسَرُّ بِما لا يَهَبْ
وَإِنّي لَأُتبِعُ تَذكارَهُ" "صَلاةَ الإِلَهِ وَسَقيَ السُحُبْ
وَأُثني عَلَيهِ بِآلائِهِ" "وَأَقرُبُ مِنهُ نَأى أَو قَرُبْ
وَإِن فارَقَتنِيَ أَمطارُهُ" "فَأَكثَرُ غُدرانِها ما نَضَبْ
أَيا سَيفَ رَبِّكَ لا خَلقِهِ" "وَيا ذا المَكارِمِ لاذا الشُطَبْ
وَأَبعَدَ ذي هِمَّةٍ هِمَّةً" "وَأَعرَفَ ذي رُتبَةٍ بِالرُتَبْ
وَأَطعَنَ مَن مَسَّ خَطِّيَّةً" "وَأَضرَبَ مَن بِحُسامٍ ضَرَبْ
بِذا اللَفظِ ناداكَ أَهلُ الثُغورِ" "فَلَبَّيتَ وَالهامُ تَحتَ القُضُبْ
وَقَد يَئِسوا مِن لَذيذِ الحَياةِ" "فَعَينٌ تَغورُ وَقَلبٌ يَجِبْ
وَغَرَّ الدُمُستُقَ قَولُ العُدا" "ةِ أَنَّ عَلِيًّا ثَقيلًا وَصِب
وَقَد عَلِمَتْ خَيلَهُ أَنَّهُ" "إِذا هَمَّ وَهوَ عَليلٌ رَكِبْ
أَتاهُمْ بِأَوسَعَ مِن أَرضِهِمْ" "طِوالَ السَبيبِ قِصارَ العُسُبْ
تَغيبُ الشَواهِقُ في جَيشِهِ" "وَتَبدو صِغارًا إِذا لَم تَغِبْ
وَلا تَعبُرُ الريحُ في جَوِّهِ" "إِذا لَم تَخَطَّ القَنا أَو تَثِبْ
فَغَرَّقَ مُدنَهُمُ بِالجُيوشِ" "وَأَخفَتَ أَصواتَهُمْ بِاللَجَبْ
فَأَخبِثْ بِهِ طالِبًا قَهرَهُمْ" "وَأَخبِثْ بِهِ تارِكًا ما طَلَبْ
نَأَيتَ فَقاتَلَهُم بِاللِقاءِ" "وَجِئتَ فَقاتَلَهُم بِالهَرَب
وَكانوا لَهُ الفَخرَ لَمّا أَتى" "وَكُنتَ لَهُ العُذرَ لَمّا ذَهَبْ
سَبَقتَ إِلَيهِم مَناياهُمُ" "وَمَنفَعَةُ الغَوثِ قَبلَ العَطَب
فَخَرّوا لِخالِقِهِمْ سُجَّدًا" "وَلَو لَم تُغِث سَجَدوا لِلصُلُبْ
وَكَم ذَدتَ عَنهُمْ رَدىً بِالرَدى" "وَكَشَّفتَ مِن كُرَبٍ بِالكُرَبْ
وَقَد زَعَموا أَنَّهُ إِن يَعُد" "يَعُد مَعَهُ المَلِكُ المُعتَصِبْ
وَيَستَنصِرانِ الَّذي يَعبُدانِ" "وَعِندَهُما أَنَّهُ قَد صُلِبْ
لِيَدفَعَ ما نالَهُ عَنهُما" "فَيا لَلرِجالِ لِهَذا العَجَبْ
أَرى المُسلِمينَ مَعَ المُشرِكي" "نَ إِمّا لِعَجزٍ وَإِمّا رَهَبْ
وَأَنتَ مَعَ اللهِ في جانِبٍ" "قَليلُ الرُقادِ كَثيرُ التَعَبْ
كَأَنَّكَ وَحدَكَ وَحَّدتَهُ" "وَدانَ البَرِيَّةُ بِابنِ وَأَبْ
فَلَيتَ سُيوفَكَ في حاسِدٍ" "إِذا ما ظَهَرْتَ عَلَيهِمْ كَئِبْ
وَلَيتَ شَكاتَكَ في جِسمِهِ" "وَلَيتَكَ تَجزي بِبُغضٍ وَحُبْ
فَلَو كُنتَ تَجزي بِهِ نِلتُ مِن" "كَ أَضعَفَ حَظٍّ بِأَقوى سَبَب

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:47 am

هَذي بَرَزتِ لَنا فَهُجتِ رَسيسا" "ثُمَّ انثَنَيتِ وَما شَفَيتِ نَسيسا
وَجَعَلتِ حَظّي مِنكِ حَظّي في الكَرى" "وَتَرَكتِني لِلفَرقَدَينِ جَليسا
قَطَّعتِ ذَيّاكِ الخُمارَ بِسَكرَةٍ" "وَأَدَرتِ مِن خَمرِ الفِراقِ كُؤوسا
إِن كُنتِ ظاعِنَةً فَإِنَّ مَدامِعي" "تَكفي مَزادَكُمُ وَتُروي العيسا
حاشى لِمِثلِكِ أَن تَكونَ بَخيلَةً" "وَلِمِثلِ وَجهِكِ أَن يَكونَ عَبوسا
وَلِمِثلِ وَصلِكِ أَن يَكونَ مُمَنَّعًا" "وَلِمِثلِ نَيلِكِ أَن يَكونَ خَسيسا
خَودٌ جَنَت بَيني وَبَينَ عَواذِلي" "حَربًا وَغادَرَتِ الفُؤادَ وَطيسا
بَيضاءُ يَمنَعُها تَكَلَّمَ دَلُّها" "تيهًا وَيَمنَعُها الحَياءُ تَميسا
لَمّا وَجَدتُ دَواءَ دائي عِندَها" "هانَت عَلَيَّ صِفاتُ جالينوسا
أَبقى زُرَيقٌ لِلثُغورِ مُحَمَّدًا" "أَبقى نَفيسٌ لِلنَفيسِ نَفيسًا
إِن حَلَّ فارَقَتِ الخَزائِنُ مالَهُ" "أَو سارَ فارَقَتِ الجُسومُ الروسا
مَلِكٌ إِذا عادَيتَ نَفسَكَ عادِهِ" "وَرَضيتَ أَوحَشَ ما كَرِهتَ أَنيسا
الخائِضَ الغَمَراتِ غَيرَ مُدافِعٍ" "وَالشَمَّرِيَّ المِطعَنَ الدِعّيسا
كَشَّفتُ جَمهَرَةَ العِبادِ فَلَم أَجِد" "إِلّا مَسودًا جَنبَهُ مَرؤوسا
بَشَرٌ تَصَوَّرَ غايَةً في آيَةٍ" "تَنفي الظُنونَ وَتُفسِدُ التَقِيّسا
وَبِهِ يُضَنُّ عَلى البَرِيَّةِ لا بِها" "وَعَلَيهِ مِنها لا عَلَيها يوسى
لَو كانَ ذو القَرنَينِ أَعمَلَ رَأيَهُ" "لَمّا أَتى الظُلُماتِ صِرنَ شُموسا
أَو كانَ صادَفَ رَأسَ عازَرَ سَيفُهُ" "في يَومِ مَعرَكَةٍ لَأَعيا عيسى
أَو كانَ لُجُّ البَحرِ مِثلَ يَمينِهِ" "ما انشَقَّ حَتّى جازَ فيهِ موسى
أَو كانَ لِلنيرانِ ضَوءُ جَبينِهِ" "عُبِدَت فَصارَ العالَمونَ مَجوسا
لَمّا سَمِعتُ بِهِ سَمِعتُ بِواحِدٍ" "وَرَأَيتُهُ فَرَأَيتُ مِنهُ خَميسا
وَلَحَظتُ أُنمُلَهُ فَسِلنَ مَواهِبًا" "وَلَمَستُ مُنصُلَهُ فَسالَ نُفوسا
يا مَن نَلوذُ مِنَ الزَمانِ بِظِلِّهِ" "أَبَدًا وَنَطرُدُ بِاسمِهِ إِبليسا
صَدَقَ المُخَبِّرُ عَنكَ دونَكَ وَصفُهُ" "مَن بِالعِراقِ يَراكَ في طَرَسوسا
بَلَدٌ أَقَمتَ بِهِ وَذِكرُكَ سائِرٌ" "يَشنا المَقيلَ وَيَكرَهُ التَعريسا
فَإِذا طَلَبتَ فَريسَةً فارَقتَهُ" "وَإِذا خَدَرتَ تَخِذتَهُ عِرّيسا
إِنّي نَثَرتُ عَلَيكَ دُرًّا فَانتَقِد" "كَثُرَ المُدَلِّسُ فَاحذَرِ التَدليسا
حَجَّبتُها عَن أَهلِ إِنطاكِيَّةٍ" "وَجَلَوتُها لَكَ فَاجتَلَيتَ عَروسا
خَيرُ الطُيورِ عَلى القُصورِ وَشَرُّها" "يَأوي الخَرابَ وَيَسكُنُ الناوّسا
لَو جادَتِ الدُنيا فَدَتكَ بِأَهلِها" "أَو جاهَدَت كُتِبَت عَلَيكَ حَبيسا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:48 am

إذا ما الكأس أرعشت اليدين" "صحوت فلم تحل بيني وبيني
هجرت الخمر كالذهب المصفى" "فخمري ماء مزن كاللجين
أغار من الزجاجة وهي تجري" "على شفة الأمير أبي الحسين
كأن بياضها والراح فيها" "بياض محدق بسواد عين
أتيناه نطالبه برفد" "يطالب نفسه منه بدين

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:48 am

إِنّي لَأَعلَمُ وَاللَبيبُ خَبيرُ" "أَنَّ الحَياةَ وَإِن حَرَصتَ غُرورُ
وَرَأَيتُ كُلًّا ما يُعَلِّلُ نَفسَهُ" "بِتَعِلَّةٍ وَإِلى الفَناءِ يَصيرُ
أَمُجاوِرَ الديماسِ رَهنَ قَرارَةٍ" "فيها الضِياءُ بِوَجهِهِ وَالنورُ
ما كُنتُ أَحسَبُ قَبلَ دَفنِكَ في الثَرى" "أَنَّ الكَواكِبَ في التُرابِ تَغورُ
ما كُنتُ آمُلُ قَبلَ نَعشِكَ أَن أَرى" "رَضوى عَلى أَيدي الرِجالِ تَسيرُ
خَرَجوا بِهِ وَلِكُلِّ باكٍ خَلفَهُ" "صَعَقاتُ موسى يَومَ دُكَّ الطورُ
وَالشَمسُ في كَبِدِ السَماءِ مَريضَةٌ" "وَالأَرضُ واجِفَةٌ تَكادُ تَمورُ
وَحَفيفُ أَجنِحَةِ المَلائِكِ حَولَهُ" "وَعُيونُ أَهلِ اللاذِقِيَّةِ صورُ
حَتّى أَتَوا جَدَثًا كَأَنَّ ضَريحَهُ" "في قَلبِ كُلِّ مُوَحِّدٍ مَحفورُ
بِمُزَوَّدٍ كَفَنَ البِلى مِن مُلكِهِ" "مُغفٍ وَإِثمِدُ عَينِهِ الكافورُ
فيهِ الفَصاحَةُ وَالسَماحَةُ وَالتُقى" "وَالبَأسُ أَجمَعُ وَالحِجى وَالخَيرُ
كَفَلَ الثَناءُ لَهُ بِرَدِّ حَياتِهِ" "لَمّا انطَوى فَكَأَنَّهُ مَنشورُ
وَكَأَنَّما عيسى ابنُ مَريَمَ ذِكرُهُ" "وَكَأَنَّ عازَرَ شَخصُهُ المَقبورُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:48 am

واحَرَّ قَلباهُ مِمَّن قَلبُهُ شَبِمُ" "وَمَن بِجِسمي وَحالي عِندَهُ سَقَمُ
مالي أُكَتِّمُ حُبًّا قَد بَرى جَسَدي" "وَتَدَّعي حُبَّ سَيفِ الدَولَةِ الأُمَمُ
إِن كانَ يَجمَعُنا حُبٌّ لِغُرَّتِهِ" "فَلَيتَ أَنّا بِقَدرِ الحُبِّ نَقتَسِمُ
قَد زُرتُهُ وَسُيوفُ الهِندِ مُغمَدَةٌ" "وَقَد نَظَرتُ إِلَيهِ وَالسُيوفُ دَمُ
فَكانَ أَحسَنَ خَلقِ اللَهِ كُلِّهِمِ" "وَكانَ أَحسَنَ ما في الأَحسَنِ الشِيَمُ
فَوتُ العَدُوِّ الَّذي يَمَّمتَهُ ظَفَرٌ" "في طَيِّهِ أَسَفٌ في طَيِّهِ نِعَمُ
قَد نابَ عَنكَ شَديدُ الخَوفِ وَاِصطَنَعَت" "لَكَ المَهابَةُ ما لا تَصنَعُ البُهَمُ
أَلزَمتَ نَفسَكَ شَيئًا لَيسَ يَلزَمُها" "ألا يُوارِيَهُم أَرضٌ وَلا عَلَمُ
أَكُلَّما رُمتَ جَيشًا فَاِنثَنى هَرَبًا" "تَصَرَّفَت بِكَ في آثارِهِ الهِمَمُ
عَلَيكَ هَزمُهُمُ في كُلِّ مُعتَرَكٍ" "وَما عَلَيكَ بِهِم عارٌ إِذا اِنهَزَموا
أَما تَرى ظَفَرًا حُلوًا سِوى ظَفَرٍ" "تَصافَحَت فيهِ بيضُ الهِندِ وَاللِمَمُ
يا أَعدَلَ الناسِ إِلا في مُعامَلَتي" "فيكَ الخِصامُ وَأَنتَ الخَصمُ وَالحَكَمُ
أُعيذُها نَظَراتٍ مِنكَ صادِقَةٍ" "أَن تَحسَبَ الشَحمَ فيمَن شَحمُهُ وَرَمُ
وَما اِنتِفاعُ أَخي الدُنيا بِناظِرِهِ" "إِذا اِستَوَت عِندَهُ الأَنوارُ وَالظُلَمُ
أَنا الَّذي نَظَرَ الأَعمى إِلى أَدَبي" "وَأَسمَعَت كَلِماتي مَن بِهِ صَمَمُ
أَنامُ مِلءَ جُفوني عَن شَوارِدِها" "وَيَسهَرُ الخَلقُ جَرّاها وَيَختَصِمُ
وَجاهِلٍ مَدَّهُ في جَهلِهِ ضَحِكي" "حَتّى أَتَتهُ يَدٌ فَرّاسَةٌ وَفَمُ
إِذا نَظَرتَ نُيوبَ اللَيثِ بارِزَةً" "فَلا تَظُنَّنَّ أَنَّ اللَيثَ مُبتَسِمُ
وَمُهجَةٍ مُهجَتي مِن هَمِّ صاحِبِها" "أَدرَكتُها بِجَوادٍ ظَهرُهُ حَرَمُ
رِجلاهُ في الرَكضِ رِجلٌ وَاليَدانِ يَدٌ" "وَفِعلُهُ ما تُريدُ الكَفُّ وَالقَدَمُ
وَمُرهَفٍ سِرتُ بَينَ الجَحفَلَينِ بِهِ" "حَتّى ضَرَبتُ وَمَوجُ المَوتِ يَلتَطِمُ
فَالخَيلُ وَاللَيلُ وَالبَيداءُ تَعرِفُني" "وَالسَيفُ وَالرُمحُ وَالقِرطاسُ وَالقَلَمُ
صَحِبتُ في الفَلَواتِ الوَحشَ مُنفَرِدًا" "حَتّى تَعَجَّبَ مِنّي القورُ وَالأَكَمُ
يا مَن يَعِزُّ عَلَينا أَن نُفارِقَهُمْ" "وِجدانُنا كُلَّ شَيءٍ بَعدَكُم عَدَمُ
ما كانَ أَخلَقَنا مِنكُم بِتَكرُمَةٍ" "لَو أَنَّ أَمرَكُمُ مِن أَمرِنا أَمَمُ
إِن كانَ سَرَّكُمُ ما قالَ حاسِدُنا" "فَما لِجُرحٍ إِذا أَرضاكُمُ أَلَمُ
وَبَينَنا لَو رَعَيتُم ذاكَ مَعرِفَةٌ" "إِنَّ المَعارِفَ في أَهلِ النُهى ذِمَمُ
كَم تَطلُبونَ لَنا عَيبًا فَيُعجِزُكُمْ" "وَيَكرَهُ اللَهُ ما تَأتونَ وَالكَرَمُ
ما أَبعَدَ العَيبَ وَالنُقصانَ عَن شَرَفي" "أَنا الثُرَيّا وَذانِ الشَيبُ وَالهَرَمُ
لَيتَ الغَمامَ الَّذي عِندي صَواعِقُهُ" "يُزيلُهُنَّ إِلى مَن عِندَهُ الدِّيَمُ
أَرى النَوى تَقتَضيني كُلَّ مَرحَلَةٍ" "لا تَستَقِلُّ بِها الوَخّادَةُ الرُّسُمُ
لَئِن تَرَكنَ ضُمَيرًا عَن مَيامِنِنا" "لَيَحدُثَنَّ لِمَن وَدَّعتُهُم نَدَمُ
إِذا تَرَحَّلتَ عَن قَومٍ وَقَد قَدَروا" "ألا تُفارِقَهُمْ فَالراحِلونَ هُمُ
شَرُّ البِلادِ بلادٌ لا صَديقَ بِهِا" "وَشَرُّ ما يَكسِبُ الإِنسانُ ما يَصِمُ
وَشَرُّ ما قَنَصَتهُ راحَتي قَنَصٌ" "شُهبُ البُزاةِ سَواءٌ فيهِ وَالرَّخَمُ
بِأَيِّ لَفظٍ تَقولُ الشِعرَ زِعنِفَةٌ" "تَجوزُ عِندَكَ لا عُربٌ وَلا عَجَمُ
هَذا عِتابُكَ إِلا أَنَّهُ مِقَةٌ" "قَد ضُمِّنَ الدُرَّ إِلا أَنَّهُ كَلِمُ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:49 am

وشامخ من الجبال أقود" "فرد كيافوخ البعير الأصيد
يسار من مضيقه والجلمد" "في مثل متن المسد المعقد
زرناه للأمر الذي لم يعهد" "للصيد والنزهة والتمرد
بكل مسقي الدماء أسود" "معاود مقود مقلد
بكل ناب ذرب محدد" "على حفافي حنك كالمبرد
كطالب الثأر وإن لم يحقد" "يقتل ما يقتله ولا يدي
ينشد من ذا الخشف ما لم يفقد" "فثار من أخضر ممطور ندي
كأنه بدء عذار الأمرد" "فلم يكد إلا لحتف يهتدي
ولم يقع إلا على بطن يد" "ولم يدع للشاعر المجود
وصفا له عند الأمير الأمجد" "الملك القرم أبي محمد
القانص الأبطال بالمهند" "ذي النعم الغر البوادي العود
إذا أردت عدها لم تعدد" "وإن ذكرت فضله لم ينفد

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:49 am

نََزورُ دِيارًا ما نُحِبُّ لَها مَغنى" "وَنَسأَلُ فيها غَيرَ سُكَّانِها الإِذنا
نَقودُ إِلَيها الآخِذاتِ لَنا المَدى" "عَلَيها الكُماةُ المُحسِنونَ بِها الظَنّا
وَنُصفي الَّذي يُكنى أَبا الحَسَنِ الهَوى" "وَنُرضي الَّذي يُسمى الإِلَهَ وَلا يُكنى
وَقَد عَلِمَ الرومُ الشَقِيّونَ أَنَّنا" "إِذا ما تَرَكنا أَرضَهُمْ خَلفَنا عُدنا
وَأَنّا إِذا ما المَوتُ صَرَّحَ في الوَغى" "لَبِسنا إِلى حاجاتِنا الضَربَ وَالطَعنا
قَصَدنا لَهُ قَصدَ الحَبيبِ لِقاؤُهُ" "إِلَينا وَقُلنا لِلسُيوفِ هَلُمِّنّا
وَخَيلٍ حَشَوناها الأَسِنَّةَ بَعدَما" "تَكَدَّسنَ مِن هَنّا عَلَينا وَمِن هَنّا
ضُرِبنَ إِلَينا بِالسِياطِ جَهالَةً" "فَلَمّا تَعارَفنا ضُرِبنَ بِها عَنّا
تَعَدَّ القُرى وَالْمُسْ بِنا الجَيشَ لَمسَةً" "نُبارِ إِلى ما تَشتَهي يَدُكَ اليُمنى
فَقَد بَرَدَتْ فَوقَ اللُقانِ دِماؤُهُمْ" "وَنَحنُ أُناسٌ نُتبِعُ البارِدَ السُخنا
وَإِن كُنتَ سَيفَ الدَولَةِ العَضبَ فيهِمُ" "فَدَعنا نَكُن قَبلَ الضِرابِ القَنا اللُدنا
فَنَحنُ الأُلى لا نَأتَلي لَكَ نُصرَةً" "وَأَنتَ الَّذي لَو أَنَّهُ وَحدَهُ أَغنى
يَقيكَ الرَدى مَن يَبتَغي عِندَكَ العُلا" "وَمَن قالَ لا أَرضى مِنَ العَيشِ بِالأَدنى
فَلَولاكَ لَم تَجرِ الدِماءُ وَلا اللُها" "وَلَم يَكُ لِلدُنيا وَلا أَهلِها مَعنى
وَما الخَوفُ إِلّا ما تَخَوَّفَهُ الفَتى" "وَلا الأَمنُ إِلّا ما رَآهُ الفَتى أَمنا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:50 am

ضَيفٌ أَلَمَّ بِرَأسي غَيرَ مُحتَشِمِ" "وَالسَيفُ أَحسَنُ فِعلا مِنهُ بِاللِمَمِ
إِبعِد بَعِدتَ بَياضًا لا بَياضَ لَهُ" "لَأَنتَ أَسوَدُ في عَيني مِنَ الظُلَمِ
بِحُبِّ قاتِلَتي وَالشَيبِ تَغذِيَتي" "هَوايَ طِفلا وَشَيبي بالِغَ الحُلُمِ
فَما أَمُرُّ بِرَسمٍ لا أُسائِلُهُ" "وَلا بِذاتِ خِمارٍ لا تُريقُ دَمي
تَنَفَّسَتْ عَن وَفاءٍ غَيرِ مُنصَدِعٍ" "يَومَ الرَحيلِ وَشَعبٍ غَيرِ مُلتئِمِ
قَبَّلتُها وَدُموعي مَزجُ أَدمُعِها" "وَقَبَّلَتني عَلى خَوفٍ فَمًا لِفَمِ
فَذُقتُ ماءَ حَياةٍ مِن مُقَبَّلِها" "لَو صابَ تُربًا لَأَحيا سالِفَ الأُمَمِ
تَرنو إِلَيَّ بِعَينِ الظَبيِ مُجهِشَةً" "وَتَمسَحُ الطَلَّ فَوقَ الوَردِ بِالعَنَمِ
رُوَيدَ حُكمَكِ فينا غَيرَ مُنصِفَةٍ" "بِالناسِ كُلِّهِمُ أَفديكِ مِن حَكَمِ
أَبدَيتِ مِثلَ الَّذي أَبدَيتُ مِن جَزَعٍ" "وَلَم تُجِنّي الَّذي أَجنَنتُ مِن أَلَمِ
إِذن لَبَزَّكَ ثَوبَ الحُسنِ أَصغَرُهُ" "وَصِرتِ مِثلِيَ في ثَوبَينِ مِن سَقَمِ
لَيسَ التَعَلُّلُ بِالآمالِ مِن أَرَبي" "وَلا القَناعَةُ بِالإِقلالِ مِن شِيَمي
وَلا أَظُنُّ بَناتِ الدَهرِ تَترُكُني" "حَتّى تَسُدَّ عَلَيها طُرقَها هِمَمي
لُمِ اللَيالي الَّتي أَخنَتْ عَلى جِدَتي" "بِرِقَّةِ الحالِ وَاعذُرني وَلا تَلُمِ
أَرى أُناسًا وَمَحصولي عَلى غَنَمٍ" "وَذِكرَ جودٍ وَمَحصولي عَلى الكَلِمِ
وَرَبَّ مالٍ فَقيرًا مِن مُروَّتِهِ" "لَم يُثرِ مِنها كَما أَثرى مِنَ العَدَمِ
سَيَصحَبُ النَصلُ مِنّي مِثلَ مَضرِبِهِ" "وَيَنجَلي خَبَري عَن صِمَّةِ الصِمَمِ
لَقَد تَصَبَّرتُ حَتّى لاتَ مُصطَبَرٍ" "فَالآنَ أُقحِمُ حَتّى لاتَ مُقتَحَمِ
لَأَترُكَنَّ وُجوهَ الخَيلِ ساهِمَةً" "وَالحَربُ أَقوَمُ مِن ساقٍ عَلى قَدَمِ
وَالطَعنُ يُحرِقُها وَالزَجرُ يُقلِقُها" "حَتّى كَأَنَّ بِها ضَربًا مِنَ اللَمَمِ
قَد كَلَّمَتها العَوالي فَهيَ كالِحَةٌ" "كَأَنَّما الصابُ مَعصوبٌ عَلى اللُّجُمِ
بِكُلِّ مُنصَلِتٍ ما زالَ مُنتَظِري" "حَتّى أَدَلتُ لَهُ مِن دَولَةِ الخَدَمِ
شَيخٍ يَرى الصَلَواتِ الخَمسَ نافِلَةً" "وَيَستَحِلُّ دَمَ الحُجّاجِ في الحَرَمِ
وَكُلَّما نُطِحَت تَحتَ العَجاجِ بِهِ" "أُسدُ الكَتائِبِ رامَتهُ وَلَم يَرِمِ
تُنسى البِلادَ بُروقَ الجَرِّ بارِقَتي" "وَتَكتَفي بِالدَمِ الجاري عَنِ الدِيَمِ
رِدي حِياضَ الرَدى يا نَفسُ وَاتَّرِكي" "حِياضَ خَوفِ الرَدى لِلشاءِ وَالنِعَمِ
إِن لَم أَذَركِ عَلى الأَرماحِ سائِلَةً" "فَلا دُعيتُ ابنَ أُمِّ المَجدِ وَالكَرَمِ
أَيَملِكُ المُلكَ وَالأَسيافُ ظامِئَةٌ" "وَالطَيرُ جائِعَةٌ لَحمٌ عَلى وَضَمِ
مَن لَو رَآنِيَ ماءً ماتَ مِن ظَمَأٍ" "وَلَو مَثَلتُ لَهُ في النَومِ لَم يَنَمِ
ميعادُ كُلِّ رَقيقِ الشَفرَتَينِ غَدًا" "وَمَن عَصى مِن مُلوكِ العُربِ وَالعَجَمِ
فَإِن أَجابوا فَما قَصدي بِها لَهُمُ" "وَإِن تَوَلَّوا فَما أَرضى لَها بِهِمِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:50 am

قَد سَمِعنا ما قُلتَ في الأَحلامِ" "وَأَنَلناكَ بَدرَةً في المَنامِ
وَاِنتَبَهنا كَما اِنتَبَهتَ بِلا شَي" "ءٍ وَكانَ النَوالُ قَدرَ الكَلامِ
كُنتَ فيما كَتَبتَهُ نائِمَ العَي" "نِ فَهَل كُنتَ نائِمَ الأَقلامِ
أَيُّها المُشتَكي إِذا رَقَدَ الإِع" "دامَ لا رَقدَةٌ مَعَ الإِعدامِ
إِفتَحِ الجَفنَ وَاِترُكِ القَولَ في النَو" "مِ وَمَيِّز خِطابَ سَيفِ الأَنامِ
الَّذي لَيسَ عَنهُ مُغنٍ وَلا مِن" "هُ بَديلٌ وَلا لَما رامَ حامي
كُلُّ آبائِهِ كِرامُ بَني الدُن" "يا وَلَكِنَّهُ كَريمُ الكِرامِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:50 am

قُضاعَةُ تَعلَمُ أَنّي الفَتى ال" "لَذي اِدَّخَرَتْ لِصُروفِ الزَمانِ
وَمَجدي يَدُلُّ بَني خِندِفٍ" "عَلى أَنَّ كُلَّ كَريمٍ يَمانِ
أَنا اِبنُ اللِقاءِ أَنا اِبنُ السَخاءِ" "أَنا اِبنُ الضِرابِ أَنا اِبنُ الطِعانِ
أَنا اِبنُ الفَيافي أَنا اِبنُ القَوافي" "أَنا اِبنُ السُروجِ أَنا اِبنُ الرِعانِ
طَويلُ النِجادِ طَويلُ العِمادِ" "طَويلُ القَناةِ طَويلُ السِنانِ
حَديدُ اللِحاظِ حَديدُ الحِفاظِ" "حَديدُ الحُسامِ حَديدُ الجَنانِ
يُسابِقُ سَيفي مَنايا العِبادِ" "إِلَيهِمْ كَأَنَّهُما في رِهانِ
يَرى حَدُّهُ غامِضاتِ القُلوبِ" "إِذا كُنتُ في هَبوَةٍ لا أَراني
سَأَجعَلُهُ حَكَمًا في النُفوسِ" "وَلَو نابَ عَنهُ لِساني كَفاني

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:51 am

كَفى بِكَ داءً أَن تَرى المَوتَ شافِيا" "وَحَسبُ المَنايا أَن يَكُنَّ أَمانِيا
تَمَنَّيتَها لَمّا تَمَنَّيتَ أَن تَرى" "صَديقًا فَأَعيا أَو عَدُوًّا مُداجِيا
إِذا كُنتَ تَرضى أَن تَعيشَ بِذِلَّةٍ" "فَلا تَستَعِدَّنَّ الحُسامَ اليَمانِيا
وَلا تَستَطيلَنَّ الرِماحَ لِغارَةٍ" "وَلا تَستَجيدَنَّ العِتاقَ المَذاكِيا
فَما يَنفَعُ الأُسدَ الحَياءُ مِنَ الطَوى" "وَلا تُتَّقى حَتّى تَكونَ ضَوارِيا
حَبَبتُكَ قَلبي قَبلَ حُبِّكَ مَن نَأى" "وَقَد كانَ غَدّارًا فَكُن أَنتَ وافِيا
وَأَعلَمُ أَنَّ البَينَ يُشكيكَ بَعدَهُ" "فَلَستَ فُؤادي إِن رَأَيتُكَ شاكِيا
فَإِنَّ دُموعَ العَينِ غُدرٌ بِرَبِّها" "إِذا كُنَّ إِثرَ الغادِرينَ جَوارِيا
إِذا الجودُ لَم يُرزَق خَلاصًا مِنَ الأَذى" "فَلا الحَمدُ مَكسوبًا وَلا المالُ باقِيا
وَلِلنَفسِ أَخلاقٌ تَدُلُّ عَلى الفَتى" "أَكانَ سَخاءً ما أَتى أَم تَساخِيا
أَقِلَّ اِشتِياقًا أَيُّها القَلبُ رُبَّما" "رَأَيتُكَ تُصفي الوُدَّ مَن لَيسَ جازِيا
خُلِقتُ أَلوفًا لَو رَحَلتُ إِلى الصِبا" "لَفارَقتُ شَيبي موجَعَ القَلبِ باكِيا
وَلَكِنَّ بِالفُسطاطِ بَحراً أَزَرتُهُ" "حَياتي وَنُصحي وَالهَوى وَالقَوافِيا
وَجُردًا مَدَدنا بَينَ آذانِها القَنا" "فَبِتنَ خِفافًا يَتَّبِعنَ العَوالِيا
تَماشى بِأَيدٍ كُلَّما وافَتِ الصَفا" "نَقَشنَ بِهِ صَدرَ البُزاةِ حَوافِيا
وَينظُرْنَ مِن سودٍ صَوادِقَ في الدُجى" "يَرَينَ بَعيداتِ الشُخوصِ كَما هِيَا
وَتَنصِبُ لِلجَرسِ الخَفيِّ سَوامِعًا" "يَخَلنَ مُناجاةَ الضَميرِ تَنادِيا
تُجاذِبُ فُرسانَ الصَباحِ أَعِنَّةً" "كَأَنَّ عَلى الأَعناقِ مِنها أَفاعِيا
بِعَزمٍ يَسيرُ الجِسمُ في السَرجِ راكِبًا" "بِهِ وَيَسيرُ القَلبُ في الجِسمِ ماشِيا
قَواصِدَ كافورٍ تَوارِكَ غَيرِهِ" "وَمَن قَصَدَ البَحرَ اِستَقَلُّ السَواقِيا
فَجاءَت بِنا إِنسانَ عَينِ زَمانِهِ" "وَخَلَّت بَياضًا خَلفَها وَمَآقِيا
نَجوزَ عَلَيها المُحسِنينَ إِلى الَّذي" "نَرى عِندَهُمْ إِحسانَهُ وَالأَيادِيا
فَتىً ما سَرَينا في ظُهورِ جُدودِنا" "إِلى عَصرِهِ إِلاَّ نُرَجّي التَلاقِيا
تَرَفَّعَ عَن عَونِ المَكارِمِ قَدرُهُ" "فَما يَفعَلُ الفَعْلاتِ إِلا عَذارِيا
يُبيدُ عَداواتِ البُغاةِ بِلُطفِهِ" "فَإِن لَم تَبِدْ مِنهُمْ أَبادَ الأَعادِيا
أَبا المِسكِ ذا الوَجهُ الَّذي كُنتُ تائِقًا" "إِلَيهِ وَذا الوَقتُ الَّذي كُنتُ راجِيا
لَقيتُ المَرَورى وَالشَناخيبَ دونَهُ" "وَجُبتُ هَجيرًا يَترُكُ الماءَ صادِيا
أَبا كُلِّ طيبٍ لا أَبا المِسكِ وَحدَهُ" "وَكُلَّ سَحابٍ لا أَخَصُّ الغَوادِيا
يَدِلُّ بِمَعنًى واحِدٍ كُلَّ فاخِرٍ" "وَقَد جَمَعَ الرَحمَنُ فيكَ المَعانِيا
إِذا كَسَبَ الناسُ المَعالِيَ بِالنَدى" "فَإِنَّكَ تُعطي في نَداكَ المَعالِيا
وَغَيرُ كَثيرٍ أَن يَزورَكَ راجِلٌ" "فَيَرجِعَ مَلْكًا لِلعِراقَينِ والِيا
فَقَد تَهَبَ الجَيشَ الَّذي جاءَ غازِيًا" "لِسائِلِكَ الفَردِ الَّذي جاءَ عافِيا
وَتَحتَقِرُ الدُنيا اِحتِقارَ مُجَرِّبٍ" "يَرى كُلَّ ما فيها وَحاشاكَ فانِيا
وَما كُنتَ مِمَّن أَدرَكَ المُلكَ بِالمُنى" "وَلَكِن بِأَيّامٍ أَشَبنَ النَواصِيا
عِداكَ تَراها في البِلادِ مَساعِيًا" "وَأَنتَ تَراها في السَماءِ مَراقِيا
لَبِستَ لَها كُدْرَ العَجاجِ كَأَنَّما" "تَرى غَيرَ صافٍ أَن تَرى الجَوَّ صافِيا
وَقُدتَ إِلَيها كُلَّ أَجرَدَ سابِحٍ" "يُؤَدِّيكَ غَضبانًا وَيَثنِكَ راضِيا
وَمُختَرَطٍ ماضٍ يُطيعُكَ آمِرًا" "وَيَعصي إِذا اِستَثنَيتَ لَو كُنتَ ناهِيا
وَأَسمَرَ ذي عِشرينَ تَرضاهُ وارِدًا" "وَيَرضاكَ في إيرادِهِ الخَيلَ ساقِيا
كَتائِبَ ما انفَكَّت تَجوسُ عَمائِرًا" "مِنَ الأَرضِ قَد جاسَت إِلَيها فَيافِيا
غَزَوتَ بِها دورَ المُلوكِ فَباشَرَتْ" "سَنابِكُها هاماتِهِمْ وَالمَغانِيا
وَأَنتَ الَّذي تَغشى الأَسِنَّةَ أَوَّلاً" "وَتَأنَفُ أَن تَغشى الأَسِنَّةَ ثانِيا
إِذا الهِندُ سَوَّت بَينَ سَيفَي كَريهَةٍ" "فَسَيفُكَ في كَفٍّ تُزيلُ التَساوِيا
وَمِن قَولِ سامٍ لَو رَآكَ لِنَسلِهِ" "فِدَى اِبنِ أَخي نَسلِي وَنَفسي وَمالِيا
مَدًى بَلَّغَ الأُستاذَ أَقصاهُ رَبُّهُ" "وَنَفسٌ لَهُ لَم تَرضَ إِلاَّ التَناهِيا
دَعَتهُ فَلَبّاها إِلى المَجدِ وَالعُلا" "وَقَد خالَفَ الناسُ النُفوسَ الدَواعِيا
فَأَصبَحَ فَوقَ العالَمينَ يَرَونَهُ" "وَإِن كانَ يُدنيهِ التَكَرُّمُ نائِيا

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لست روميو
عضو ذهبي
عضو ذهبي
لست روميو

عدد المساهمات : 821
تاريخ التسجيل : 27/07/2009
العمر : 33
الموقع : la7n-words.ahlamontada.net

أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Empty
مُساهمةموضوع: رد: أبو الطيب المتنبي   أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 I_icon_minitimeالثلاثاء يناير 12, 2010 1:51 am

ما لِلمُروجِ الخُضرِ وَالحَدائِقِ" "يَشكو خَلاها كَثرَةَ العَوائِقِ
أَقامَ فيها الثَلجُ كَالمُرافِقِ" "يَعقِدُ فَوقَ السِنِّ ريقَ الباصِقِ
ثُمَّ مَضى لا عادَ مِن مُفارِقِ" "بِقائِدٍ مِن ذَوبِهِ وَسائِقِ
كَأَنَّما الطُخرورُ باغي آبِقِ" "يَأكُلُ مِن نَبتٍ قَصيرِ لاصِقِ
كَقَشرِكَ الحِبرَ عَنِ المَهارِقِ" "أَرودُهُ مِنهُ بِكَلشَوذانِقِ
بِمُطلِقِ اليُمنى طَويلِ الفائِقِ" "عَبلِ الشَوى مُقارِبِ المَرافِقِ
رَحبِ اللَبانِ نائِهِ الطَرائِقِ" "ذي مَنخِرٍ رَحبٍ وَإِطلٍ لاحِقِ
مُحَجَّلٍ نَهدٍ كُمَيتٍ زاهِقِ" "شادِخَةً غُرَّتُهُ كَالشارِقِ
كَأَنَّها مِن لَونِهِ في بارِقِ" "باقٍ عَلى البَوغاءِ وَالشَقائِقِ
وَالأَبرَدَينِ وَالهَجيرِ الماحِقِ" "لِلفارِسِ الراكِضِ مِنهُ الواثِقِ
خَوفُ الجَبانِ في فُؤادِ العاشِقِ" "كَأَنَّهُ في رَيدِ طَودٍ شاهِقِ
يَشأى إِلى المِسمَعِ صَوتَ الناطِقِ" "لَو سابَقَ الشَمسَ مِنَ المَشارِقِ
جاءَ إِلى الغَربِ مَجيءَ السابِقِ" "يَترُكُ في حِجارَةِ الأَبارِقِ
آثارَ قَلعِ الحَليِ في المَناطِقِ" "مَشيًا وَإِن يَعدُ فَكَالخَنادِقِ
لَو أَورِدَت غِبَّ سَحابٍ صادِقِ" "لَأَحسَبَت خَوامِسَ الأَيانِقِ
إِذا اللِجامُ جاءَهُ لِطارِقِ" "شَحا لَهُ شَحوَ الغُرابِ الناغِقِ
كَأَنَّما الجُلدُ لِعُريِ الناهِقِ" "مُنحَدِرٌ عَن سِيَتَي جُلاهِقِ
بَزَّ المَذاكي وَهوَ في العَقائِقِ" "وَزادَ في الساقِ عَلى النَقانِقِ
وَزادَ في الوَقعِ عَلى الصَواعِقِ" "وَزادَ في الأُذنِ عَلى الخَرانِقِ
وَزادَ في الحِذرِ عَلى العَقاعِقِ" "يُمَيِّزُ الهَزلَ مِنَ الحَقائِقِ
وَيُنذِرُ الرَكبَ بِكُلِّ سارِقٍ" "يُريكَ خُرقًا وَهوَ عَينُ الحاذِقِ
يَحُكُّ أَنّى شاءَ حَكَّ الباشِقِ" "قوبِلَ مِن آفِقَةٍ وَآفِقِ
بَينَ عِتاقِ الخَيلِ وَالعَتائِقِ" "فَعُنقُهُ يُربي عَلى البَواسِقِ
وَحَلقُهُ يُمكِنُ فِترَ الخانِقِ" "أُعِدُّهُ لِلطَعنِ في الفَيالِقِ
وَالضَربِ في الأَوجُهِ وَالمَفارِقِ" "وَالسَيرِ في ظِلِّ اللِواءِ الخافِقِ
يَحمِلُني وَالنَصلُ ذو السَفاسِقِ" "يَقطُرُ في كُمّي عَلى البَنائِقِ
لا أَلحَظُ الدُنيا بِعَينَي وامِقِ" "وَلا أُبالي قِلَّةَ المُرافِقِ
أَي كَبتَ كُلِّ حاسِدٍ مُنافِقِ" "أَنتَ لَنا وَكُلُّنا لِلخالِقِ

______________________________________________________

______________________________________________________
أبو الطيب المتنبي - صفحة 4 Palestine
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أبو الطيب المتنبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 5انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4, 5  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لحن الكلمات :: الزاوية الأدبية :: أدباء وشعراء :: شعراؤنا القدماء-
انتقل الى: